كيف يحمي حيوانكم الأليف أطفالكم من الأمراض؟

(0)
19-05-2017
كيف يحمي حيوانكم الأليف أطفالكم من الأمراض؟

هل هناك امراض يمكن ان تحمي الحيوانات الاليفة منها؟ نحن اليوم من خلال هذا المقال من موقع صحتي سنقدم لك كامل المعلومات حول دراسة لفتت الأنظار الى هذا الموضوع بطريقة واضحة ومبسّطة مسلطة الضوء على أهمية تواجد الحيوانات الأليفة في المنزل خلال فترة الحمل كما على المخاطر التي قد تسببها للأطفال. 

 

تأثيرات ايجابية للحيوانات الاليفة

 

وفق دراسة أجريت مؤخراً في كندا حول وجود الحيوانات الأليفة في المنزل خلال السنوات الأولى من عمر الطفل تبيّن أن هذا الأمر من الممكن أن يساهم في تراجع احتمال الإصابة بالحساسية والسمنة. في هذه الدراسة استند الباحثون على تحليل لبراز 746 طفلاً وتبيّن أن وجود الكلاب والقطط في المنزل خلال فترة الحمل أو الطفولة المبكرة مرتبط بشكل أو بآخر بارتفاع مستويات نوعين من البكتيريا وهما يرتبطان بتراجع احتمالات الإصابة بالحساسية والسمنة.

 

الى جانب ذلك أعلنت طبيبة مشاركة في الدراسة أن فكرة تواجد الكلاب في المنزل خلال الحمل هو إجراء احترازي من الحساسية والسمنة عند الأطفال ولكن لا دراسات حاسمة حول الموضوع وحول هذه الفوائد الصحية. هذا ولم تثبت الدراسة بشكل خالص أن الحيوانات الأليفة ترتبط بشكل مباشر بالوقاية من الحساسية والسمنة عند الأطفال ولكن من ناحية أخرى من الممكن للقطط والكلاب أن يغيروا بكتيريا الأمعاء عند الطفل فيصبح معرضاً لتكوين البكتيريا وذلك عن طريق التأثير بالمهبل والجلد عند الأم.

 

التغييرات بالميكروبات لدى الأم بسبب تواجد حيوانات أليفة في المنزل قد تنتقل خلال الولادة حتى ولو كانت قيصرية بعدها تنتقل الى الأطفال عند ملامستهم. كشفت الدراسة في هذا الإطار أن الأطفال الذين احتكت والدتهم خلال فترة الحمل بحيوانات زادت نسب البكتيريا لديهم.

 

اقرأوا المزيد من المعلومات حول تربية الاحيوانات الاليفة في المنزل:

 

5 أمراض قد تنتقل اليكم من حيوانكم الأليف

للحيوانات الأليفة فوائد صحّية لأطفالكم اكتشفوها الآن!

5 ايجابيات من المهم ان تعرفوها لتربية الحيوانات الاليفة في المنزل

مقالات مماثلة