لا تهملوا روائح الجسم الغريبة التي قد تدّل على إصابتكم بهذه الأمراض!

(0)
10-02-2018
لا تهملوا روائح الجسم الغريبة التي قد تدّل على إصابتكم بهذه الأمراض!

يقوم الجسم بإفراز العديد من الروائح التي ترتبط بشكل مباشر بالحالة الصحية والنفسية للفرد، كما أن هناك بعض الروائح التي تصدر من الجسم والتي تكون مزعجة، إلا أن هذه التغيرات المقلقة لا يجب إهمالها لأنها قد تشير إلى وجود مشكلة صحية مزمنة خطيرة. فما هي أبرز الدلالات الصحية لرائحة الجسم؟ الجوال تابعوه مفصلّاً من موقع صحتي:

 

إلتهابات حادة في المهبل

 

إن الإفرازات المهبلية الطبيعية كون أبيض أو أصفر فاتح من دون رائحة واضحة أو محددة، إلا أنه وعندما تصبح هذه الإفرازات مائلة إلى البياض أكثر وسميكة ولها رائحة تشبه رائحة الخميرة، فهذا مؤشر واضح على الإصابة بالالتهابات الناجمة عن المبيضات أو نوع آخر من الفطريات الموجودة في هذه المنطقة الحميمة، ما يسبب الحكة والتهيج.

 

المعاناة من البكتيريا والفطريات في القدمين

 

في كثير من الأحيان تصبح رائحة القدمين كريهة ولا تطاق ولا يمكن التخلّص منها بسهولة، وفي معظم الحالات تشير رائحة القدمين القوية إلى وجود بكتيريا وفطريات تتحلل عند ملامسة الهواء، وبالتالي تنشر رائحتها الكريهة في أنحاء المكان، مع العلم أن هذه المشكلة قد تحدث بسبب التغيرات الهرمونية أو إنعدام النظافة الشخصية أو إضطرابات عصبية حادّة.

 

التهابات الفم

 

إن رائحة الفم الكريهة تظهر بشكل أساسي نتيجة قلة النظافة الشخصية أو بحال الإصابة بأي نوع من الإلتهابات والتي تكون بيئة مناسبة لانتشار البكتيريا. وهذه الرائحة قد تسبب العديد من المشاكل الإجتماعية وقد تؤدي إلى العزلة الاجتماعية.

 

رائحة الإبطين نتيجة خلل في الغدد

 

إن البكتيريا التي تنمو عند الإبطين هي السبب الرئيسي لهذه الرائحة الكريهة، خصوصاً عندما لا يتم تنظيف المنطقة بشكل جيد وعند استخدام مزيلات رائحة العرق، من المحتمل أن تظهر هذه الرائحة بشكل قوي. كما أن هذه الحالة قد ترتبط بخلل في الغدد المفرزة، ما يؤدي إلى رائحة كريهة يستحيل إخفاؤها.

 

إليكم المزيد من موقع صحتي عن روائح الجسم وطرق التخلّص منها:

 

رائحة الفم الكريهة عند التهاب الحلق... ما الحل؟

وداعًا لمشكلة التعرق تحت الإبطين!

طرق طبية وطبيعية لعلاج رائحة الابط

مقالات مماثلة