مرض تليّف الكبد... الوقاية خير من العلاج

(0)
14-04-2018
 مرض تليّف الكبد، الوقاية خير من العلاج

الكبد هو أحد أهم أعضاء الجسم الحيوية، يؤدي العديد من الوظائف الضرورية لإبقاء الإنسان بصحة جيدة. ولكن إن أصيب الكبد بالتليّف Liver Fibrosis فإن ذلك يُعتبَر مشكلة صحية خطيرة نطلعك على أسبابها، أعراضها وطرق علاجها في السطور التالية.

 

وظائف الكبد

 

من أهم وظائف الكبد نذكر أنه يقوم بإفراز المادة الصفراء التي تساعد على هضم الطعام، وهو أيضاً ينظّم مستوى السكر في الدم والبكولسترول والدهون. من جهة أخرى يقوم الكبد بتحليل السموم ومساعدة الجسم على التخلص منها، وأيضاً يخزّن المعادن الضرورية لصحة الجسم مثل الحديد، إضافة إلى ذلك يقوم بإفراز مواد تساعد على تخثّر الدم وتمنع النزيف.

 

أسباب تليّف الكبد وأعراضه

 

من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بتليّف الكبد نذكر تناول المشروبات الكحولية بكثرة، وذلك لأن هذا النوع من المشروبات من شأنه أن يضعف قدرة الجسم على تحليل وتكسير الدهون والنشويات، وينتج عن ذلك إجهاد الكبد وتعطيل وظائفه.

 

من الأسباب أيضاً نذكر إلتهاب الكبد الوبائي Hepatitis الذي يؤدي إلى تليّف الكبد نتيجة التهابه لمرات عديدة متتالية، أضف إلى ذلك أن تناول بعض الأدوية قد يؤدي بدوره إلى تليّف الكبد وتعطيل عمله.  

 

أما الأعراض فتشمل انخفاض الوزن بشكل كبير من دون مبرّر، حصول النزف من الأنف وصعوبة في إيقاف النزيف في حال حصول جرح ما. ذلك إضافة إلى الشعور بالتعب والإجهاد، أوجاع في منطقة البطن، إصفرار في الوجه وتجمع السوائل في القدمين وفي البطن.

 

هل العلاج ممكن؟

 

في الواقع إن العلاج لا يستطيع علاج الكبد وإرجاع الأنسجة إلى طبيعتها الصحيحة قبل الإصابة بالتليّف، ولكن العلاج السريع من شأنه أن يوقف الضرر نوعاً ما وأن يحمي الجسم من الآثار السلبية للمرض قدر المستطاع. وأنواع العلاج هي دوائية أو جراحية، إلى جانب الإلتزام بنظام غذائي خالٍ من الدهون والسكريات والكحول، وممارسة الرياضة.

 

أما الوقاية فهي تقوم على عدم تناول المشروبات الكحولية، تجنّب الأطعمة الغنية بالدهون وبالصوديوم، عدم تناول أي دواء من دون وصفة طبية.

 

إقرئي المزيد حول مشاكل الكبد في هذه الروابط:

 

تعرفوا على التهاب الكبد A ... هذه الحالة المرضية التي قد تصيبكم في أي لحظة!

ما هي الاسباب المؤدية الى تشحم الكبد؟

5 أنواع لإلتهاب الكبد الفيروسي تعرفوا عليها عبر صحتي!

مقالات مماثلة