كيف يؤثّر التحفيز إيجاباً على نفسيتك؟

(0)
13-04-2018
كيف يؤثّر التحفيز إيجاباً على نفسيتك؟

يعتبر التحفيز من العناصر النفسية المهمة التي تساعد في الوصول للهدف إمّا عن الطريق البدء بالتخطيط أو التنفيذ. فيمكن تعريف التحفيز أيضاً بأنه نوعاً من الطاقة الإيجابية التي ترافق الشخص بهدف المثابرة والتحلّي بالإرادة للاستمرار في الإنجاز دون الاستسلام لأيّ صعوبة تعترضه.  

 

ما هي أنواع التحفيز؟

 

هناك نوعان من التحفيز يؤثران إيجابياً على النفسية هما:

 

التحفيز الماديّ: إن التحفيز الماديّ مرتبط بالتحفيز المعنوي بحيث أنه يعتبر من أنواع المكافآت المادية مقابل التشجيع على الاستمرار في الوصول إلى الهدف المرجوّ.

التحفيز المعنوي: إن التحفيز المعنوي هو عبارة عن بعض التشجيع الإيجابي من خلال الكلمات والعبارات والحثّ على عدم الاستسلام أمام الصعوبات والمشاكل كافّةً.

 

تأثير التحفيز على النفسية

 

زيادة الثقة بالنفس

 

إن التحفيز ينعكس بشكل إيجابيّ على نفسيتك بحيث أنه أن يزيد من ثقتك بنفسك وبكلّ إنجازاتك. فالثقة بالنفس تجعل كلّ من يتحلّى بها لا يصغي ولا يهتمّ أبداً بالتعليقات الهدّامة والكلام السيء الذي يُقال بحقّه كما أنه يتجاهل كلّ الناس الذين يشعرون بغيرة منه ومن نجاحه ما يساعده أكثر في الوصول إلى هدفه.

 

التطوّر المستمرّ

 

إن التحفيز يساعد كثيراً على حثّك في البحث المستمرّ عن وسائل وطرق لتطوير أفكارك وشخصيتك وتوسيع ثقافتك حول أمر معيّن أو مشروع ترغب بتنفيذه ونجاحه. من هنا إن التحفيز يساعدك على البحث عن بعض النقاط الأساسية التي تجعل من العمل كاملاً ولا تشوبه أيّ شائبة.

 

الانفتاح أكثر على المجتمع

 

يعتبر التحفيز من بين الأمور التي تخلصك من الشعور بالانعزال عن المجتمع والرغبة في البقاء وحيداً. فالتحفيز، يعمل على تشجيعك معنوياً ويجعلك ترغب في مشاركة نجاحك أو أفكارك مع كلّ من حولك خصوصاً من يعمل على تحفيزك ذلك لأنك لاقيت أصداء جيّدة من قبلهم.

 

القضاء على الاكتئاب

 

يعتبر التحفيز من بين أهم الأمور التي تساعد على الإحباط والاكتئاب وكلّ الأفكار السلبية التي ترافقك. فالتحفيز يعزّز الشعور بالسعادة والإيجابية التي تساعدك في مواجهة الصعوبات والمشاكل وعدم الاستسلام لها أبداً!

 

لقراءة المزيد عن الصحة النفسية الإجابة على موقع صحتي:

 

أمراض نفسية غريبة جداً... لن تتصوروا انها موجودة!

امراض نفسية شائعة... اكتشفوها الان!

هل سمعتم بالامراض النفسية التي ظهرت بسبب الإنترنت؟

 
مقالات مماثلة