اخطاء تربوية يمكن أن تؤدي الى ضعف شخصية طفلكم!

(0)
21-04-2017
اخطاء تربوية يمكن أن تؤدي الى ضعف شخصية طفلكم!

للأهل دور أساسي ومهم في تكوين شخصية الطفل ما بين ضعف شخصيته أو قوتها وطريقة تعامله في المجتمع، لذلك نحن اليوم سنسلط الضوء على هذا الموضوع من خلال هذا المقال من موقع صحتي ونقدم لكم اسباب تربوية تؤدي لضعف شخصية الطفل. 

 

علامات ضعف شخصية الطفل

 

لا يستطيع الطفل الضعيف الشخصية أن يرفض الأوامر التي توجه اليه حتى ولو كانت تسبب له الحزن ولا يمكنه أن يظهر مشاعره التي تعبّر عن الرفض أو الحزن أو حتى الفرح وهذا الأمر يدلّ على السلبية الاجتماعية التي يتمتع بها الطفل. إن الطفل الذي يقبل الإذلال من الآخرين أو الإهانة منهم هو طفل ضعيف الشخصية ومن الممكن أن ينعكس الأمر بشكل سلبي على صحته النفسية عامة.

 

يتجنب الطفل الضعيف الشخصية أن يحتك بالأغراب أو الضيوف ولا يرد على الأسئلة التي توجه اليه من دون خوف وقد يبكي في الكثير من الأحيان عندما يضطر الى التعامل مع موقف يجبره على الاحتكاك بالأشخاص الجدد. 

 

اسباب تربوية تؤدي لضعف شخصية الطفل

 

يصبح الطفل ضعيف الشخصية عندما يقوم والديه بمقارنات بينه وبين أطفال آخرين وذلك ليوبخاه ومن هنا تتأثر نفسيته بشكل كبير وتضعف عزيمته فلا يختار لا ملابسه ولا الأطعمة التي يفضلها وتتراكم هذه الحالة لديه لتنعكس سلباً على نفسيته وتعامله في المجتمع ككل.

 

يظن الأهل أن بحمايتهم للطفل بشكل مكثف يمنحونه التربية الصالحة ولكن هذا الأمر خاطئ! فالأهل الذين يقومون بالفعل عن الطفل ويلبون كافة احتياجاته يجعلون منه طفلاً كسولاً لا يستطيع أن يقوم بأي أمر بمفرده. الى جانب الأسباب التي ذكرناها من الممكن أن يكون مبالغة الوالدين في تقدير ذكاء الطفل السبب الرئيسي في ضعف شخصيته لأنهما قد يصفانه بالغباء أو الضعف تجاه الأمور التي يتوقعانها منه فيفشل في الحياة. 

 

اليكم المزيد من المعلومات عن شخصية الطفل عبر موقع صحتي: 

 

خطوات لتقوية شخصية الطفل في المدرسة

3 امور تنميها الكشافة في شخصية الطفل

اساليب بسيطة لتعليم الطفل تحمل المسؤولية

مقالات مماثلة