مارسي هذه التمارين الرياضية لولادة أسهل وأقا ألماً

(0)
16-05-2018
مارسي هذه التمارين الرياضية لولادة أسهل وأقا ألماً

لقد وصللت إلى القسم الأخير من الحمل، تحضيرات الولادة واستقبال المولود باتت كاملة بجميع تفاصيلها. ولكن ماذا عن استعداداتك أنت؟ إلى جانب الحماس لاستقبال المولود الجدي، هل تشعرين بالخوف والرهبة من آلام الولادة المنتظَرة؟ من خلال السطور التالية نطلعك على عدد من التمارين الرياضية، أي تمارين الليونة التي ستساعدك على التخفيف من صعوبة وآلام الولادة الطبيعية.

 

كرة الولادة

 

هذه التمارين ينصح بها عدد كبير من الأطباء لكونها تساعد في تسهيل عملية الولادة. إجلسي على الكرة واستندي إلى كرسي تضعيه أمامك، ثم قومي بحركات دائرية خفيفة على الكرة. بإمكانك أيضاً أن تطلبي من زوجك الإمساك بيديك أثناء قيامك بالتمارين لضمان عدم انزلاقك عن الكرة. يمكنك ممارسة هذه الرياضة لمدة 20 دقيقة يومياً وهي تساعد على تليين منطقة الحوض وتحفيز الجنين على اتخاذ وضعية الولادة، لذلك فهي مفيدة جداً في التحضير للولادة.

 

رياضة المشي

 

تساعد رياضة المشي في الشهر التاسع من الحمل على اتخاذ الجنين لوضعية الولادة مما يسهل توسيع عنق الرحم حتى تكون الولادة الطبيعية أسهل.

 

تمارين ليونة الظهر والكتفين

 

إجثي على ركبتيك أما الأريكة، ضعي عليها مرفقيك، ومن ثم قومي بشد ظهرك إلى الأسفل ومن ثم تقويسه نحو الأعلى. كرري هذا التمرين مع التنفس العميق عشر مرات متتالية للتقليل من آلام وتشنجات ظهرك وأكتافك وتحضيرها لمرحلة المخاض.

 

اليوغا والاسترخاء والتنفس

 

هذه الأنواع من التمارين تساعد في تحضيرك جسدياً ونفسياً للولادة، فهي تعمل على إرخاء عضلاتك وأعصابك، وذلك اساسي في مرحلة التحضير للولادة لأنك عندها تكونين بأمس الحاجة إلى الإسترخاء والتنفّس العميق.

 

السباحة والتمارين المائية

 

هذا النوع من الرياضة هو الأكثر أماناً وفائدة للمرأة الحامل، والأكثر منفعة في التحضير للولادة. فهذه الرياضات تساعد المرأة على تحسين قدرتها على التنفس، كما أنها تؤدي إلى تليين عضلات ظهرها وحوضها، وبالتالي تساهم في توسيع عنق الرحم وتسهل الولادة الطبيعية.

 

المزيد حول الولادة والتحضير لها في ما يلي:

 

6 نصائح تجعل استعداداتك للولادة أقل توتّراً

5 طرق فعالة لتسكين آلام المخاض... لا تهمليها!

تريدين ولادة سهلة؟ اشربي البابونج

مقالات مماثلة