لافورا

(0)
10-04-2018
لافورا

هل سبق أن سمعتم بمرض لافورا أو تعرفون احد الاشخاص المصابين به؟ ترغبون بمعرفة المزيد حول هذا المرض وابرز اسبابه واعراضه وما هي الطرق المتبعة لعلاجه؟ اليكم في هذا الموضوع اليوم أبرز المعلومات التي تحتاجون اليها للاطلاع بشكل مكثف على هذا الداء.

 

ما هو مرض لافورا؟

لافورا هو مرض يشبه الصرع يصيب الاطفال الصغار ويمكن أن يرافقهم طيلة حياتهم في حال لم تتم معالجته في الوقت المناسب. ويترافق غالباً هذا المرض مع بعض حالات الصرع والتشنجات العصبية التي تصيب الجسم.

 

ما هي اسباب مرض لافورا؟

- العامل الوراثي هو احد ابرز الاسباب التي تؤدي الى اصابة الطفل بهذا المرض، خصوصاً انه يظهر في سن مبكرة جداً، لذا لا بد من الاطلاع عن كثب على التاريخ الاسري لاكتشاف احتمال الاصابة بهذا الداء.

- بعض الخلل الذي يصيب الجنين على صعيد الدماغ يمكن أن يكون من الاسباب التي تؤدي الى مرض لافورا، حيث يصيب الاعصاب في الجسم ويمكن أن ينتج عن خطأ في تكوين الطفل.

- بعض الادوية التي تقدم للطفل قد تؤدي الى انعكاسات سلبية على صحية يمكن أن تسبب له هذا المرض، لذا يجب مراجعة الطبيب على الفور.

 

ما هي اعراض لافورا؟

- من ابرز الاعراض التي تظهر لدى المصاب بمرض لافورا هي التشنجات العصبية التي يمكن أن تؤدي الى تصلّب في الجسم او العضل وبالتالي تعيق حركة المريض أو قدرته على تحريك أحد الاعضاء المرتبطة بالعضل المتشنج.

- كما ان نوبات الصرع التي تصيب المريض يمكن ان تكون من ابرز اعراض مرض لافور، خصوصاً إن كانت تأتي على شكل قفزات أو هزات قوية للجسم. وغالباً ما تكون هذه النوبات والرعشات غير قابلة للتحكم بها، بل هي التي تتحكم بجسم المريض.

- فقدان الوعي بشكل مفاجئ هو ايضاً من بين الاعراض التي تظهر لدى مريض لافورا حيث يسقط بشكل مفاجئ على الارض من دون القدرة على التحرك.

 

ما هو علاج مرض لافورا؟

تعتبر الادوية المرتبطة بالاعصاب في الجسم هي الخيار الافضل لمعالجة هذا المرض، إلا ان نتائجها قد تختلف بين مريض وآخر تبعاً للحالة المتقدمة التي بلغها المرض، لذا يبقى على الطبيب مهمة اختيار الدواء المناسب.

كما أن الجراحة يمكن أن تدخل في صلب علاج هذا المرض في حال كان ناجماً عن ورم ما في الدماغ او خلل في الوظيفة الدماغية أو النخاع الشوكي.

مقالات مماثلة