الثعلبة مرض جلدي مزعج ... هكذا تتخلصون منه!

الثعلبة مرض جلدي مزعج ... هكذا تتخلصون منه!

تصاب العديد من الفتيات والشباب بمشكلة مرض الثعلبة الذي يظهر بفروة الرأس، وهو عبارة عن مرض يصيب فروة الرأس مما يؤدي إلى تساقط الشعر والإصابة بالصلع بالمنطقة المصابة، وتكون على شكل مسطح وذات ملمس ناعم، كما أنها تكوّن طبقة على فروة الرأس لئلا ينمو الشعر مرة أخرى. 

 

أسباب ظهور داء الثعلبة 

 

الأسباب الرئيسية للثعلبة غير معروفة، لكن تشير الأبحاث والدراسات أنه يظهر نتيجة لحدوث خلل في المناعة الذاتية الموجودة بالجسم، بحيث يحصل هجوم بين خلايا المناعة الذاتية وبين بصيلات الشعر، مما يعمل على إضعافها وسقوط الشعر في الأماكن المصابة، فتظهر بقع بيضاوية الشكل أو دائرية خالية من الشعر، وذلك بدون أي آثار التهاب أو احمرار على سطح الجلد، فهناك عوامل قد تكون خطيرة وتؤدي إلى حدوث وظهور داء الثعلبة وهي: 

 

- العوامل النفسية:بعد الدراسة والبحث من قبل العلماء، تبين أن أحد أهم الأسباب أو العوامل التي تؤدي إلى ظهور الثعلبة هي العوامل النفسية، وبشكل خاص عند حدوث صدمة لدى شخص معين، فهذا يجعله أكثر عرضة لظهور الثعلبة. 

 

- العوامل العصبية: هناك بعض الأسباب أو العوامل التي قد تكون أسبابها خلل في الأعصاب، أو أي مرض له علاقة بالأعصاب، وقد انخفضت نسبة المصابين بداء الثعلبة بسبب هذا الخصوص بالآونة الأخيرة. 

 

- العوامل المناعية: تظهر الثعلبة بشكل كبير لدى الذين يعانون من بعض الأمراض المناعية كـزيادة الحساسية الجلدية، حساسية الصدر، حساسية الأنف، البهاق، الوهن العضلي، الذئبة الحمامية، وأيضا حدوث اضطراب في الغدد ذات السبب المناعي، كالغدة الدرقية، وفقر الدم، ومرض السكر، والأنيميا الخبيثة، وتعتبر هذه كلها أحد العوامل التي تعمل على إضعاف المناعة وبصيلات الشعر. 

 

- العوامل الوراثية: تعتبر نسبة الحالات التي تحدث في العائلات ما بين 10 إلى 40%، وعند إصابة أحد التوائم بالثعلبة، فتصل نسبة إصابة الآخر حتى 55%. 

 

- العوامل الجينية: قد يكون أحد العوامل هو حدوث خلل في أكثر من جين، لاحظ الكثير من الناس ارتفاع نسبة الإصابة بداء الثعلبة لديهم حتى ما يقارب 9%، كحدوث خلل جيني في الكروموسوم 21 عند وجود طفل منغولي. 

 

- عوامل أخرى: هناك الكثير من الأمراض التي تؤدي إلى حدوث داء الثعلبة، مثل أمراض العينين والأسنان وغيرها من الأمراض.

‪ما رأيك ؟
من انوثة