تصلب الشرايين الوقاية أفضل من العلاج

تصلب الشرايين الوقاية أفضل من العلاج

إن أمراض القلب هي من الأسباب الرئيسية للوفاة عالمياً، فهذه المشاكل تحصد سنوياً ما يقارب الـ18 مليون شخص حول العالم، أي أن النسبة تتخطى الثلاثين بالمئة من المجموع العام للوفيات، وما يقارب نصف هذه الوفيات ناتج عن المشاكل في الشرايين والأوعية الدموية. فما هي أسباب تصلب الشرايين وخطوات الوقاية منها؟

تصلب الشرايين

لا شك أن معرفة أسباب المرض هي من الأساسيات التي تساعد على الوقاية منه، لذلك من المفيد أن نطّلع على الأسباب التي من شأنها أن تؤدي إلى تصلب الشرايين حتى نكون على دراية بطرق الوقاية منها لما تمثله من خطر على الحياة.

الشرايين هي الأوعية التي تحمل الدماء من القلب وإليه لتساعد على تدفّقه إلى جميع أنحاء الجسم، وهي تحتوي على طبقة رقيقة من الخلايا الداخلية التي تحافظ على سلامة الشريان وتؤمّن تدفّقاً سلساً للدماء.

وتصلب الشرايين هو الحالة التي تكون فيها الشرايين مسدودة ومجراها ضيّق، مما يسبب مشاكل في تدفّق الدماء من وإلى القلب، وهذه الحالة هي السبب الرئيسي للنوبات القلبية والوفيات بسبب المشاكل المتعلقة بشرايين القلب.

ما هي الأسباب؟

ارتفاع نسبة الكولسترول الضار في الدم، مما يجعل الكولسترول يخترق البطانة التي تحمي الشرايين، وذلك يؤدي إلى دخول خلايا الدم البيضاء إلى داخل البطانة أيضاً للعمل على تكسير الكولسترول، ومع مرور الوقت يصبح الكولسترول والخلايا عبارة عن ترسبات على جدران الشرايين مما يسبب التضيّق فيها وصعوبة تدفق الدم.

التدخين أيضاُ من شأنه أن يسبب تجمّع وتراكم الترسبات علىجدران الشرايين من الداخل مع مرور الوقت، كما أن ارتفاع ضغط الدم هو أيضاً من الأسباب التي تؤدي إلى تصلب الشرايين ووضع القلب في خطر.

خطوات الوقاية

الوقاية في ما يخص تصلب الشرايين هي من دون شك ضرورية حتى لا يتعرض الشخص إلى المشاكل الكبرى في القلب، وهي تكون على الشكل التالي:

ممارسة الرياضة: وذلك لأن التمارين الرياضية تعزز عمل الدورة الدموية وتدفق الدم بسهولة وسلاسة إلى القلب وكامل أجزاء الجسم. كما أن التمارين الرياضية تساعد في تعزيز عملية الأيض وحرق الدهون ومنع تراكمها على جدران الشرايين وحمايتها من التصلب والإنسداد.

النظام الغذائي: من الضروري التنبّه إلى ضرورة الإنتباه إلى النظام الغذائي والابتعاد عن تناول الاطعمة الغنية بالدهون وبالسكريات لأنها تزيد من تراكم الدهون وتصلب الشرايين. وفي المقابل من المهم التركيز على الأطعمة الغنية بالألياف الطبيعية التي تساعد في تعزيز عملية الأيض وبالتالي التقليل من كمية الدهون المتراكمة في الجسم.

الإقلاع عن التدخين: وذلك لأن التدخين كما ذكرنا يسبب تراكم الترسبات على جدران الشرايين وتصلبها. وكلما كان الإقلاع عن التدخين مبكراً كلما أصبح خطر التعرض إلى المشاكل أقل.

المزيد حول الكولسترول في ما يلي:

ما العلاقة بين جبن الماعز والكولسترول؟

الى مرضى الكوليسترول... التزموا بهذه الحمية الغذائية المفيدة لكم!

لتقليل الكولسترول في الدم... اليكم هذه المشروبات!

 

‪ما رأيك ؟