ما هي حصيلة فيروس كورونا في السعودية؟ واي اجراءات احترازية تمّ اتخاذها؟

ما هي حصيلة فيروس كورونا في السعودية؟ واي اجراءات احترازية تمّ اتخاذها؟

سارعت كافة الدول حول العالم إلى اتّخاذ العديد من الإجراءات الإحترازيّة للحدّ من انتشار فيروس كورونا المستجدّ والذي يُطلق عليه أيضاً تسمية "كوفيد – 19". ومن الإجراءات الشائعة التي اتُّخذت في هذا الإطار دعوة السلطات المواطنين إلى التزام منازلهم وعدم الخروج منها إلا في حالات الضرورة في ما يعرَف بالعزل المنزلي، إضافة إلى إغلاق المعابر والمرافئ بين الدول وتوقّف حركة الطيران ومنع التجمّعات.

 

نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي الحصيلة التي بلغتها الإصابات والوفيات بكورونا في السعودية إضافة إلى عدد المتعافين، والإجراءات المتّخذة في المملكة للحدّ من انتشار الفيروس.

 

حصيلة ضحايا كورونا في السعودية

 

حتّى لحظة كتابة هذه السطور، تمّ تسجيل 133 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا المستجدّ لترتفع الحصيلة الإجماليّة إلى 900 إصابة، وفق ما أعلنت المملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى تسجيل ثاني حالة وفاة جراء هذا المرض في المملكة.

وبينما ترتفع حصيلة المصابين، أكّدت السعودية تسجيل حالة شفاء جديدة من الفيروس ليبلغ عدد المتعافين الإجمالي 29 شخصاً.

 

حظر تجوّل وعقوبات

 

اتّخذ الملك سلمان بن عبد العزيز المزيد من الإجراءات الإحترازيّة للحدّ من انتشار فيروس كورونا وفق ما أعلنته وكالة الأنباء السعودية حرصاً على صحّة وسلامة المواطنين، حيث تقرّر حظر التجوّل في كافة أنحاء البلاد منذ السابعة مساء وحتى السادسة صباحاً ولمدّة 21 يوماً اعتباراً من يوم 23 آذار.

 

وبعد دخول القرار حيّز التنفيذ، أعلنت وزارة الداخلية السعودية عن مجموعةٍ من العقوبات سيتمّ تطبيقها بحقّ المخالفين لحظر التجوّل المفروض؛ لا سيّما غرامة 10 آلاف ريال سعودي تتضاعف مع تكرار المخالفة إضافة إلى السجن لمدّةٍ لا تزيد عن 20 يوماً في حال تكرار المخالفة للمرّة الثالثة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ العقوبات لا تُطبّق على حالات الضرورة القصوى بما في ذلك الحالات الصحّية الطارئة.

 

إجراءات احترازيّة

 

إضافة إلى حظر التجوّل، أعلنت السعودية تعليق السماح بدخول الراغبين في أداء العمرة والسّائحين إلى أراضيها موقّتاً خشية من انتشار فيروس كورونا وبهدف الحدّ من تفشّيه في البلاد. كما علّقت السّلطات أيضاً تأشيرات الدخول السياحيّة للقادمين من الدول التي يتفشّى فيها الفيروس.

 

يبقى التزام المواطنين منازلهم الحلّ الأفضل في الوقت الراهن للحدّ من تفشّي فيروس كورونا مع أهمّية الإلتزام بالإجراءات الوقائيّة والحفاظ على النّظافة الشخصيّة وتعقيم الأشياء. 

 

إليكم المزيد عن فيروس كورونا عبر هذه الروابط من صحتي:

 

لمنع إنتقال فيروس كورونا إليكم... إحذروا التعامل بالعملات النقديّة!

كيف يمكن أن تتسوّقوا بأمان في ظلَ انتشار فيروس كورونا المستجدّ؟

هل الحمل يزيد من إحتمال إصابتك بفيروس كورونا المستجدّ؟

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟