هل سرطان البنكرياس وراثي؟

هل سرطان البنكرياس وراثي؟

يُعتبر البنكرياس أحد الأعضاء الهامّة في الجسم، فهو يفرز الإنزيمات التي تُساهم في عمليّة الهضم والهرمونات التي تُساعد في التحكّم بنسبة السّكر بالدم. وسرطان البنكرياس فهو عادةً ما بنتشر بسرعة إلى الأعضاء القريبة ونادراً ما يتمّ اكتشافه في مراحله المبكرة.

نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي ما إذا كان سرطان البنكرياس وراثياً.

 

سرطان البنكرياس والعامِل الوراثي

 

يلعب العامِل الوراثي دوراً هاماً في احتمال الإصابة بسرطان البنكرياس؛ حيث أنّ جيناتٍ وراثيّةً في العائلة مُتعلّقة بالإصابة بهذا النّوع من السّرطان أو وجود أكثر من شخصٍ في نفس العائلة قد تعرّض للإصابة بالمرض سابقاً، يزيد من خطر الإصابة به.

 

بالإضافة إلى الجينات الوراثيّة للمريض، قد يزيد خطر الإصابة بسرطان البنكرياس في حال وجود جيناتٍ في العائلة تتعلّق بالإصابة بالتهاب البنكرياس أو تعرّض أكثر من شخصٍ في العائلة للإصابة بالتهاب البنكرياس.

 

عوامل الخطر

 

رغم أنّ العامِل الوراثي يلعب دوراً كبيراً في احتمال الإصابة بسرطان البنكرياس، إلا أنّ هناك بعض العوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة بهذا المرض، نُعدّد أبرزها في ما يلي:

 

- التهاب البنكرياس.

- داء السكري.

- الإفراط في التدخين.

- السّمنة المفرطة.

- التعرّض إلى موادٍ كيميائيّة أو مبيداتٍ حشريّة.

- التقدّم في السنّ؛ حيث أنّ معظم مَن يتمّ تشخيصهم بهذا المرض غالباً ما يكونوا قد تجاوزوا الـ 65 عاماً.

 

وتجدر الإشارة إلى أنّ الجمع بين التدخين وداء السكري الطويل الأجل والنّظام الغذائي غير الصحّي يُمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان البنكرياس بما يتجاوز خطر أيّ مِن العوامل المذكورة منفصلة.

 

كيف يتكوّن سرطان البنكرياس؟

 

يحدث السّرطان في البنكرياس عندما تُصاب الخلايا فيه بطفراتٍ في حمضها النووي، وتتسبّب الطفرات في نموّ الخلايا بشكلٍ لا يُمكن التحكّم فيه والإستمرار في البقاء إلى ما بعد الوقت الذي كانت الخلايا الطبيعيّة لتموت فيه. ويُمكن أن تؤدّي هذه الخلايا المُتراكمة إلى تكوين ورم.

 

ويُمكن أن ينتشر سرطان البنكرياس غير المُعالَج إلى الأعضاء القريبة والأوعية الدمويّة؛ الأمر الذي يزيد من خطورته. وعادةً ما تبدأ أمراض سرطان البنكرياس في الخلايا التي تصطفّ على القنوات الناقلة بالبنكرياس.

 

يُشار إلى أنّه مع تقدّم حالة سرطان البنكرياس، قد تظهر العديد من المُضاعفات الصحّية أبرزها فقدان الوزن الملحوظ وغير المُبرّر بالإضافة إلى الألم وانسداد الأمعاء واليرقان.

 

إليكم المزيد من صحتي عن أمراض البنكرياس وعلاجها:


هل سرطان البنكرياس قابل للعلاج؟

تنبهوا إلى أعراض ورم البنكرياس لتعالجوا هذه المشكلة قبل تفاقمها!

سرطان البنكرياس

‪ما رأيك ؟