إحذروا مقاومة المضادات الحيوية التي قد تهدد حياتكم!

إحذروا مقاومة المضادات الحيوية التي قد تهدد حياتكم!

للتخلّص من أيّ نوع من عدوى الالتهابات البكتيرية وعلاجها، قد يتّم اللجوء الى تناول أنواع مختلفة من المضادات الحيوية التي هي من أفضل أنواع الأدوية التي تساهم في علاج الحالات المرضيّة بفعالية وبطريقة جذريّة.

 

متى تحدث مقاومة المضادات الحيوية؟

 

من الممكن أن تحدث مقاومة المضادات الحيوية وذلك عندما تغيّر البكتيريا نفسها إستجابة لاستعمال وعمل تلك الأدوية، ما يؤدي بالتالي الى تمديد فترة العلاج لوقت أطول وإرتفاع التكاليف الطبية، فضلاً عن زيادة معدل الوفيات في بعض الحالات المتطورة والخطيرة.

 

ماذا عن أسباب مقاومة المضادات الحيوية؟

 

عوامل كثيرة تزيد من خطر التعرّض لمقاومة المضادات الحيوية، ومن أهمها:

- التشخيص الخاطئ وما يرافق ذلك من وصف المضاد الحيوي غير المناسب والذي لا يحتاجه المريض، علماً أنه كلما زاد تعرض الجسم والبكتيريا للمضادات الحيوية، كلما زاد احتمال ظهور سلالات مقاومة للمضادات.

- إستخدام المضادات الحيوية بطريقة غير سليمة مثل عدم إكمال المدة العلاجية كاملة، ما يعني أن البكتيريا بقيت في الجسم ولم يتم القضاء عليها، بل هي تكون قد طوّرت مقاومة فعّالة له.

- بطبيعتها تمرّ البكتيريا بتغيرات في مادتها الوراثية، ما يدفعها بالتالي الى زيادة قدرتها على مقاومة المضادات الحيوية، وتحولها بعد ذلك إلى سلالات مقاومة.

 

النصائح الضرورية لتقليل مقاومة المضادات الحيوية!

 

للحدّ من إحتمال مقاومة المضادات الحيوية والحرص على الإستفادة من فوائدها الكاملة من دون أي مضاعفات، لا بدّ من الإلتزام بهذه الإرشادات الضرورية والفعّالة:

- من الضروري عدم تناول المضادات الحيوية إلا بناء على وصفة الطبيب فقط.

- في حال تناولها، يجب الإلتزام بإرشادات الطبيب الكاملة والدقيقة وذلك بشكل خاص من خلال إكمال مدة العلاج بشكل كامل.

- ينصح بالإلتزام بالمعايير الأساسية للإلتزام بالنظافة الشخصية، ما يحدّ من إحتمال إنتقال العدوى، ويخفف أيضاً من الإصابات المرضيّة والحاجة لاستعمال المضادات الحيوية.

 

إليكم المزيد من صحتي عن النصائح الأساسية لتناول الدواء:

متى يجب تناول المضادات الحيوية؟ قبل الأكل أو بعده؟

ماذا يحصل لك إن نسيت تناول الدواء في الوقت المحدد؟

المضادات الحيوية خطر صامت فاحذروه!


‪ما رأيك ؟