ارشادات اساسية لمواجهة عواصف الغبار

ارشادات اساسية لمواجهة عواصف الغبار

تتعرض اكثر من دولة عربية وبشكل متكرر الى عواصف رملية شديدة تؤثر على حياة المواطنين، ويمكن ان تؤدي الى الاختناق وصعوبة التنفس لدى الكثيرين. فكيف يمكن التعامل مع الغبار للتخفيف من تأثيراته السلبية؟

 

اكتشفوا الجواب مع هذه الارشادات:

 

- النقطة الاهم هي عدم تعرض مرضى الربو او المصابين بالامراض الصدرية للغبار والاتربة بل يجب ان يلازموا المنزل ويستخدموا طرق التهوئة المتاحة من مروحة او مكيف.

 

- عند الخروج من المنزل، ننصح بارتداء الكمامات الطبية الوقائية، خصوصاً انّ ذرات الغبار تعمل على تهييج الجهاز التنفسي ما يتسبب بحساسية في الانف.

 

- لا بد من اغلاق الابواب والنوافذ بشكل كامل لمنع دخول الغبار الى المباني والمنازل. وبعد مرور العاصفة يجب الاهتمام بتنظيف المنزل بشكل جيد من آثار الغبار وخصوصاً تغيير الاغطية والفرش.

 

تابعوا المزيد من تعليمات السلامة من الرياح والاتربة عبر هذا الرابط

 

- بالنسبة للسائقين، يجب الامتناع عن القيادة في حال صعوبة الرؤية للسلامة الشخصية. وفي حال القيادة يجب اغلاق النوافذ جيداً مع تشغيل جهاز التكييف.

 

- يجب غسل الوجه بشكل متكرر وغسل الانف والفم لمنع وصول الغبار في حال التعرض له الى الرئتين.

 

- لتنظيف الانف من الاتربة والغبار الداخل اليه، ننصحك باستنشاق الماء من خلال وضع الانف داخل الماء والقيام بالتنفس.

 

- الاكثار من شرب الماء ليستطيع الجسم التخلص من الرواسب والسموم.

 

- في حال الاستيقاظ مع شعور بالصداع بسبب تنفس الغبار، ننصح بتناول العسل فملعقة واحدة منه ترطب المريء وتقتل البكتيريا.

 

نصائح عن التنظيف لمن يعاني من الامراض الصدرية

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا