التبوّل الليلي المتكرر حالة مزعجة ... إليكم أسبابها وطرق السيطرة عليها!

التبوّل الليلي المتكرر حالة مزعجة... إليكم أسبابها وطرق السيطرة عليها!

كثيراً ما يعاني الفرد من التبول الليلي المتكرر، هذه الحالة التي تؤدي إلى الإستيقاظ لمرّات متكررة للدخول الى الحمام، ما يؤثر سلباً على جودة النوم ويؤدي الى المعاناة من التعب والإرهاق، إضافة الى إحتمال المعاناة من العصيبة الزائدة والاكتئاب،  فضلاً عن تراجع القدرات الذهنية خلال أداء المهام اليوميّة.

 

ما هي الأسباب التي تؤدي الى كثرة التبول الليلي؟

 

العديد من العوامل تسبب تكرار ظاهرة التبوّل الليلي، ومن أبرزها:

- شرب الكثير قبيل إقتراب وقت النوم.

- الإصابة بعدوى المسالك البولية والتي تكون مصحوبة بأعراض أخرى مثل الحرقة أثناء التبول، وإرتفاع حرارة الجسم.

- التقدّم بالعمر، حيث أنه ومع الإقتراب من الشيخوخة تزداد الحاجة الى التبوّل ليلاً.

- إحتمال إصابة الرجال بتضخم البروستاتا، وهو أمر شائع لدى كبار السن.

- تراجع نسبة هرمون الإستروجين في الجسم عند السيدات، وذلك في مرحلة ما بعد إنقطاع الطمث.

- تناول بعض أنواع الأدوية التي قد تسبب كثرة التبول.

- المعاناة من بعض المشاكل في عمل القلب يمنع عملية ضخّ الدم بشكل جيد في الجسم، ما يسبب بالتالي تجمّع السوائل، ويؤدي بالتالي الى إزدياد عملية التبول الليلي.

 

كيف يمكن التعامل مع مشكلة كثرة التبوّل الليلي؟

 

للتخفيف من هذه الحالة بشكل ملحوظ، لا بدّ من الإلتزام ببعض الخطوات الضرورية والفعّالة، وذلك وفق التالي:

- من الضروري التخفيف من شرب مختلف أنواع السوائل قبل ساعتين على الأقلّ من وقت النوم.

- يجب الحرص على الدخول الى الحمام للتبول وإفلراغ المثانة بالكامل قبل التوّجه الى الفراش.

- من المهم الحدّ قدر الإمكان من تناول الكافيين والكحوليات.

- ينصح بتجنب الأطعمة التي تحفز المثانة مثل الشوكولا، والمحليات الصناعية، والأطعمة السريعة.

- لتقوية عضلات قاع الحوض لا بدّ من الإنتظام على ممارسة تمارين كيجل.

- لا يجب إهمال الاهتمام بالنظافة الشخضية بشكلٍ دائم، وذلك من خلال تبديل الملابس الداخلية التي من الممكن أن تحدث التهابات وتسبب الإصابة بالعدوى من خلالها.

 

إليكم المزيد من صحتي عن حالة التبوّل المتكرر:

كيف يمكن التحكّم بالتبوّل؟ هذه النصائح ستساعدكم

كيف تعالجين التبوّل اللّيلي عند طفلك؟

ما هي العوامل النفسية التي تسبب التبوّل اللاإرادي عند الطفل؟

‪ما رأيك ؟