هل من المحظّر استخدام السولاريوم؟

هل من المحظّر استخدام السولاريوم؟

يتجه الكثير من الاشخاص، لا سيما في فصل الشتاء، الى اجهزة التسمير للحصول على بشرة سمراء، نظراً لعدم قدرتهم على الحصول على هذا اللون في ظل غياب الشمس. وعلى الرغم من الخطورة التي قد يتعرض لها الشخص الذي يتبع هذه الطريقة الا ان الاقبال لا يزال كثيفاً عليها، ولذلك بدأت المنظمات الدولية التي تعنى بالصحة بالبحث في امكانية منع هذه التقنية عن الاشخاص في سن المراهقة نظراً لخطورتها على صحة الجلد وهذا محور موضوعنا اليوم عبر موقع صحتي.

 

حظر استخدام أجهزة التسمير

 

بعد أعوام من التحذيرات التي أطلقها أطباء الأمراض الجلدية الذين دعوا إلى اتخاذ إجراءات ضد أجهزة تسمير البشرة، مع التأكيد على تزايد خطر الإصابة بسرطان الجلد على المراهقين ومن هم في مرحلة العشرينات من العمر خاصة النساء، اقترحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية  FDA، فرض حظر على استخدام أجهزة تسمير البشرة، على من هم دون سن ١٨ عاماً. 

 

ويأتي هذا الاقتراح في مسعى الى الحد من نسبة الإصابة بمرض سرطان الجلد الذي ربط الأطباء الإصابة به بهذه الأجهزة المصدرة لإشعاعات ضارة، لا سيما بعدما تم كشفه من قبل الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية AAD ، من أن يستخدمون أجهزة تسمير البشرة يرتفع لديهم خطر الاصابة بمرض سرطان الجلد بنسبة تصل إلى ٥٩٪. 

 

وأبدت إدارة الغذاء والدواء أيضاً رغبة في أن يوقع مستخدموا أجهزة تسمير البشرة على استمارات موافقة ما يؤكد  أنهم يعون الإضرار المرتبطة علي استخدام تلك الأجهزة. 

وفي ما يتعلق بخطورة أجهزة تسمير البشرة،  قالت الدراسات الطبية الحديثة، أن أجهزة التسمير، والتي تستخدم في الأساس الأشعة فوق البنفسجية كمصدر للتسمير، تؤدي وفقاً لحالات مرصودة إلى الإصابة بأمراض جلدية خطرة. 

 

وتزامناً مع كل ما تقدم فقد أطلقت منظمة الصحة العالمية WHO تحذيراً من استخدام تلك الأجهزة ، ووصفتها بالمسبب الرئيسي لبعض أمراض المناعة وظهور التجاعيد والإصابة المباشرة بسرطان الجلد.

 

اليكم المزيد من الطرق للاهتمام بجمال بشرنك لهذا الصيف:

 

مخاطر السولاريوم أكثر من فوائده

نصائح ثمينة للعناية بجمالك وماكياجك هذا الصيف

كريم الأساس... يعمل على حماية البشرة وتحسينها!

‪ما رأيك ؟
من انوثة