نصائح لحماية اللثة من الالتهابات

نصائح لحماية اللثة من الالتهابات

التهاب اللثة من أمراض الفم وهو عبارة عن التهاب للنسيج المحيط بالأسنان ما يؤدي الى تدمير العظم والأربطة التي تحيط وتدعم الأسنان، وإلى فقدان الأسنان بعد سن البلوغ، وكثير من الأشخاص يعانون منها ومن أمراضها، فكيف يمكن حماية اللثة؟ هذا ما سنقدمه في هذا الموضوع عبر موقع صحتين لا سيما وان التهابات اللثة تعد حالة يمكن علاجها بالكامل ويمكن ارجاع اللثة على ما كانت عليه قبل الالتهاب.

 

حماية اللثة من الالتهابات

 

هناك طرق عدة تمكننا من حماية اللثة من الالتهابات لا سيما ابرزها الاهتمام بصحة الفم والأسنان، وإجراء فحص دوري عند الطبيب، اضافة الى الاهتمام بتنظيف الأسنان بالفرشاة بانتظام وبطريقة صحيحة وهي تنظيف الأسنان بطريقة دقيقة باستخدام فرشاة ناعمة. اذ ينصح اطباء الاسنان بمسك الفرشاة بزاوية ٤٥ درجة ويبدأ الشخص من خلالها تنظيف الأسطح الخارجية للأسنان الأمامية بالفرشاة ذهاباً وإياباً بعرض نصف السن، وبعد الأسطح الأمامية يتم غسل الأسنان الخلفية على حافة اللثة. أما الأسطح الداخلية للأسنان الخلفية فيتم تنظيفها عن طريق عمل حركات قصيرة ومائلة، والأسطح الداخلية لها يتم عملها بطريقة رأسية ومائلة من أعلى إلى أسفل، واللجوء إلى استخدام الخيط الطبي الخاص بتنظيف ما بين الأسنان.

 

كما ويتم حماية اللثة من الالتهابات عند العناية بالاسنان وتنظيفهم بالفرشاة والمعجون المناسبين اضافة الى تنظيف الفرشاة بعد استعمالها وحفظها في الثلاجة حتى تقتل البكتريا منها وتعاد تجديد الفرشاة كل شهر. ويدعو اطباء الاسنان الى الاقلاع عن التدخين لما له من زيادة احتمالات الإصابة بأمراض اللثة لدى المدخنين إلى سبعة أضعاف احتمالاتها عند غير المدخنين، كما ان التغذية السليمة تساعد جهاز المناعة على مكافحة التهابات اللثة.

 

اليكم المزيد من المعلومات حول التهابات اللثة عبر هذه الروابط:

 

احموا انفسكم من التهاب اللثة مع نصائح الدكتور راغد بشور

هل تعلمون أن هناك أسباباً صحية لنزيف اللثة؟

أبرز العلاجات البسيطة لنزيف اللثة

‪ما رأيك ؟
من انوثة