هذه هي أسباب سخونة الأطراف في الليل وطرق علاجها

هذه هي أسباب سخونة الأطراف في الليل وطرق علاجها

يعاني العديد من الأشخاص من الشعور بالسخونة الشديدة في اليدين والقدمين خاصة خلال الليل مما يمنعهم من الشعور بالراحة ويسبب لهم الأرق واإنهاك الجسدي بسبب قلة النوم. فما هي الأسباب التي تؤدي إلى هذه المشكلة، وما هي العلاجات الناجعة لها؟

 

أسباب سخونة الأطراف

 

يشعر المصابون بهذه المشكلة بالخدر التنميل في الأطراف، والسخونة الشديدة في الأطراف تؤدي إلى التعرّق الشديد وإلى الإنزعاج وعدم القدرة على النوم.

علمياً ليس هناك أسباب محددة لظهور هذه المشكلة، ولكن هناك بعض العوامل المساعدة في تفاقمها نذكر منها التالي:

 

- زيادة الوزن والسمنة المفرطة.

- هبوط معدّل البوتاسيوم في الجسم.

- التغيّرات الهرمونية عند النساء مع الوصول إلى سن انقطاع الحيض.

- الإفراط في التدخين وفي تناول المشروبات الكحولية.

- وجود بعض الخلل والمشاكل في الدورة الدموية.

- زيادة نشاط الغدة الدرقية وزيادة معدل هرموناتها.

- ممارسة الرياضة لوقت طويل مع ارتداء حذاء غير مناسب وجوارب غير قطنية.

- نقص في معدل الفيتامين B.

- الإصابة بالسكري.

- زيادة مستوى حمض البوليك في الدم مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة الحموضة في الدم، وذلك سبب مباشر لارتفاع حرارة الأطراف خلال النوم.

- إصابة القدمين أو اليدين بالعدوى الفطرية التي تسبب الشعور بسخونة اليدين والقدمين.

 

علاج سخونة الأطراف

 

من دون شك، الخطوة الأولى هي اكتشاف الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بالسخونة بالقدمين واليدين، وذلك من خلال الفحص السريري في عيادة الطبيب، وهو الذي يمكنه تحديد نوع العلاج المناسب لكل حالة.

 

ولكن للتخفيف من هذه الأعراض، من الممكن نقع الرجلين والقدمين في محلول ملحي لمدة عشر دقائق قبل النوم يومياً، أو في المياه الفاترة مع القليل من خل التفاح. هذه الطريقة من شأنها أن تخفف من وهج السخونة في الأطراف.

 

الحرص على ارتداء الأحذية المريحة بشكل خاص عند السير لمسافات طويلة وعند ممارسة الرياضة.

تجنّب الوقوف لفترات زمنية طويلة، وتجنّب التدخين وتناول المشروبات الكحولية.

 

المزيد عن صحة القدمين في هذه الروابط:

 

ما هي أسباب برودة القدمين في الفصل الحار؟

7 أسباب تؤدّي إلى سخونة القدمين... تنبّهوا لها!

وداعًا لتورم القدمين مع هذه العلاجات المنزلية!

‪ما رأيك ؟
من انوثة