أبرزها الخوف من تناول الدهون...اليكم الأخطاء التي تقعون فيها عند اتباع الكيتو دايت!

أبرزها الخوف من تناول الدهون... اليكم الأخطاء التي تقعون فيها عند اتباع الكيتو دايت!

يعلم الجميع أن استهلاك الكربوهيدرات يجب أن يبقى عند الحد الأدنى في النظام الغذائي الكيتوني. لكن مجرد التخلي عن الخبز والمعكرونة والحلويات لا يعني أنكم تتبعون نظاماً غذائياً منخفض الكربوهيدرات وعالي الدهون بشكل صحيح. إذا لم تحصلوا على النتائج التي كنتم تأملونها، فهناك فرصة جيدة لأن تكونوا ضحية لبعض أخطاء الكيتو الشائعة.

 

أخطاء الكيتو دايت

1

الخوف من تناول الكثير من الدهون

غالباً لا يتناول البعض ما يكفي من الدهون عندما يبدأون بالكيتو دايت لأنهم يعتقدون بأن الدهون ستزيد من وزنهم. نظراً لأنكم تحدّون من تناول الكربوهيدرات في الكيتو دايت، فمن المهم أن تستبدلوا تلك السعرات الحرارية بالسعرات الحرارية من الدهون. إذا كنتم لا تحصلون على سعرات حرارية كافية، فقد يؤدي ذلك إلى إضعاف وظيفة الهرمون والتمثيل الغذائي على المدى الطويل. ستشعرون أيضاً بمزيد من الخمول لأنكم لا تزودون جسمكم بما يكفي من المغذيات الدقيقة والمغذيات الكبيرة.

2

عدم شرب كمية كافية من الماء

يجب أن يكون الحفاظ على رطوبة الجسم أولوية قصوى بغض النظر عن النظام الغذائي الذي تتبعونه. ولكن عندما يتكيف جسمكم مع حرق الدهون للحصول على طاقة، يجب زيادة تناول الماء. وذلك لأن الكربوهيدرات مسؤولة عن تخزين الماء في الجسم. عندما تحدون من تناول الكربوهيدرات، يتم إفراز الماء مع الشوارد مما يعني أنه يجب إعادة ملئ الجسم بها. القاعدة العامة هي شرب ليترين من الماء في اليوم.

3

عدم تناول الدهون الصحيحة

جميع أنواع الدهون ليست متساوية ولأن الدهون هي أساس النظام الغذائي الكيتوني، فمن المهم أن تستهلكوا مصادر الدهون الصحيحة. تشمل الدهون الصحية التي يمكن تناولها في الكيتو دايت ما يلي: الدهون الحيوانية، ويفضل أن تكون من حيوانات المراعي أو التي تتغذى على الأعشاب، زيت الزيتون، الدهون الأحادية غير المشبعة مثل الأفوكادو، زيت جوز الهند. وتجنب هذه الدهون غير الصحية مثل زيت بذور القطن، زيت بذور العنب، زيت نبات القرطم، السمن، زيت الكانولا، زيوت نباتية مصنعة والدهون المتحولة.

4

عدم استهلاك ما يكفي من الصوديوم

يُفرز الصوديوم مع الماء عندما يعمل جسمكم على الكيتونات للحصول على الطاقة. إذا لم تستبدلوا الصوديوم في حمية الكيتو، فقد تقعون ضحية لأنفلونزا الكيتو المخيفة، وهي السبب الرئيسي لعدم استبدال الإلكتروليتات. لمنع ذلك، قوموا بزيادة تناول الصوديوم عن طريق تمليح كل وجبة بشكلٍ معتدل طبعاً، من خلال رش القليل من ملح البحر او ملح الهيمالايا عليه.

لقراءة المزيد عن الرجيم اضغطوا على الروابط التالية:

4 تحاليل دم يجب اجرائها قبل البدء برجيم جديد

هل من علاقة بين الكيتو دايت ونوبات الصداع؟

الحقيقة عن النودلز: هل هي صحية أو تؤدي إلى السمنة؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة