إذا كانت لشعرك هذه الصفات فهو يتمتع بصحة جيدة

إذا كانت لشعرك هذه الصفات فهو يتمتع بصحة جيدة

يقال أن الشعر هو تاج المرأة، لذلك تسعى النساء عادة إلى الحصول على شعر جميل وجذاب، فيقبلن على العناية به بشتى الوسائل. ولكن كيف يمكنك أن تعرفي إذا كان شعرك صحياً أو أنه يعاني من أية مشاكل، كما أن الشعر هو بمثابة امتداد للجسم، يمكنه أن يحمل لك دلالات حول صحة الجسد وكفاءة أدائه. وفي ما يلي أبرز العلامات التي تدل على الحالة الصحية للشعر.


الشعر الصحي لا يتساقط كثيراً

من الطبيعي أن تشعري بأن شعرك يتساقط بمعدل 100-150 شعرة يومياً خلال التمشيط أو الاستحمام، وذلك لا يثير القلق. ولكن غذا شعرت أن كمية الشعر التي تفقدينها يومياً باتت كثيرة جداً، فإن ذلك يجب أن يدفعك لرؤية الطبيب لاكتشاف أسباب التساقط الكثيف لشعرك.

ولا تكون أطرافه متقصفة

أي أن أطرافه تكون خالية من الأجزاء البيضاء وغير منقسمة. أما إذا قمت بفحص أطراف شعرك وشعرت أنها منقسمة وتبدو وكأنها محروقة، فاعلمي أن شعرك متقصف والحل الأنسب في هذه الحالة هو قص الأطراف والعناية بالشعر لينمو بطريقة صحية وحمايته من العوامل التي تتسبب بتقصفه مثل تعريضه بكثرة إلى حرارة المجفف وادوات التمليس، كما إلى أشعة الشمس المباشرة من دون حماية.

إضافة إلى أن الشعر الجاف هو الأكثر عرضة إلى التقصّف والتكسّر، لذلك عليك بترطيب فروة رأسك من الداخل عن طريق شرب كميات كبيرة من المياه لا تقل عن ليترين يومياً، إضافة إلى التركيز على استخدام الشامبو والبلسم المناسبين لنوع الشعر، واستخدام الأقنعة المغذية الخاصة بالشعر الجاف التي تساعد في حمايته من التقصّف.

الشعر الصحي يكون لامعاً ومرناً وقليل التشابك

ولا يقتصر ذلك فقط على الشعر المنسدل الناعم، بل إنه يجب أن ينطبق أيضاً على الشعر المتموّج والأجعد. فحتى إذا لم يكن الشعر مالساً، يجب أن يكون سهل التسريح ومرناً في الحركة ويتمتع باللماعية حتى يمكن وصفه بالشعر الصحي.

أما إذا كانت خصلاته متشابكة، وملمسه خشناً، ولنه يبدو مطفياً خالياً من اللمعان، فيجب عليك أن تهتمي بترطيبه وتغذيته لأنه في هذه الحالة يكون فاقداً للصحة والجمال على حد سواء.

المزيد حول العناية بالشعر في ما يلي:

هل الشعر الخفيف سببه وراثي؟

كيف تعالجين مشكلة الشعر الخفيف جداً؟

نصائح مفيدة لإعادة الكثافة إلى الشعر الخفيف





 

‪ما رأيك ؟
من انوثة