نصائح اساسية لتغذية صحية خلال عيد الفطر

نصائح اساسية لتغذية صحية خلال عيد الفطر

أوشك شهر رمضان الكريم على الإنتهاء وها هو عيد الفطر على الأبواب، وغالباً ما يحتفل بالعيد بإعداد موائد تتعدد فيها أصناف الأطعمة والحلويات الغنية بالدهون والسكريات والسعرات الحرارية، ما يشكّل خطراً على الصحة والوزن. ينصحكم موقع صحّتي بالإعتدال في تناول الطعام خلال عيد الفطر، وبالإطلاع على الإعتبارات التالية التي يجب تطبيقها.


- عدم الإفراط في تناول الحلويات صباح يوم العيد فقد يؤدي ذلك إلى إرباك في الجهاز الهضمي وحدوث إسهال وتلبكات معوية، لذلك ينصح بتناول حبة فاكهة أو كوب من عصير الفاكهة بدلاً من تناول هذه الحلويات أو المشروبات الغازية. 


- الحذر من التدخين أو شرب الشاي أو القهوة على معدة خاوية، فمن أكثر العادات السيئة اعتياد الكثير على بدء يوم العيد بإشعال سيجارة أو احتساء كوب من الشاي أو القهوة على معدة خاوية ما يؤدي إلى اضطراب والتهاب المريء والمعدة، كما يؤدي إلى فقدان الشهية وازدياد حموضة المعدة وزيادة ضربات القلب. يجب الامتناع تماماً عن هذه العادات السيئة سواء في أيام العيد أو في غيرها وخصوصاً بالنسبة للمصابين بأمراض القلب والشرايين وداء السكري. 

 

كيف تستعدّون لعيد الفطر من ناحية التغذية؟


- التدرج في تعويد المعدة على استقبال الطعام في الصباح إذ يجب الابتعاد عن تناول إفطار ثقيل في أيام العيد. فكي تعتاد المعدة على استقبال الطعام في الصباح يجب البدء بكميات قليلة من الطعام وتصغير حجم الوجبات لتجنب إرباك الجهاز الهضمي وإتاحة الفرصة لعملية هضم مريحة وكاملة.


- تجنب الإفراط في تناول الأطعمة الدسمة وعسرة الهضم، وتمثل كل من الأطعمة المقلية والصلصات الدسمة والفواكه والخضراوات غير المكتملة النضج وبعض أنواع البقول ذات القشور السميكة أغذية عسرة الهضم. ويجب تجنب الإفراط في تناول هذه الأطعمة في أيام عيد الفطر حتى تستعيد المعدة نمطها المعتاد للعمل بعد أيام رمضان.


- تناول الطعام ضمن وجبات محددة، وذلك لتهيئة الجهاز الهضمي للعودة لاستقبال الطعام في صورة وجبات كما يتيح تنظيم مواعيد تناول الطعام للمعدة وباقي أعضاء الجهاز الهضمي فرصة القيام بوظائفها على نحو طبيعي. وقد يكون من المفيد أن تكون هذه الوجبات صغيرة على أن يتم زيادتها إلى ٤ أو ٥ وجبات يومية. 

 

بسكويت الشوكولا الدايت... الأشهى لعيد الفطر


- الحرص على تطبيق قواعد سلامة الغذاء، عادة ما يرتفع معدل الإصابة بالإسهال والحمى في أيام العيد نتيجة للإصابة بتسممات ذات أنواع مختلفة لذلك من الضروري الحرص على اختيار مصادر الغذاء الآمنة والموثوق فيها وعدم شراء وجبات جاهزة من مصادر غير معروفة. أما بالنسبة للذين يقضون أيام العيد في رحلات خارج المنزل فعليهم الحذر في تحضير الأطعمة وعدم تحضير الوجبات قبل موعد تناولها بساعات طويلة ما يجعلها عرضة للفساد.


- الإعتدال في كل شيء أساسي جداً.

‪ما رأيك ؟
من انوثة