هل حبوب التخسيس هي الحلّ لخَفض وزنكِ؟

هل حبوب التخسيس هي الحلّ لخَفض وزنكِ؟

إنّ حبوب التّخسيس الأكثر شهرة و الموجودة بكثرة في الأسواق هي قاطعة للشهّية، فيها هرمون يوهم الدماغ بالشّبع و يقطع الشهّية كما يؤدي الى إنقاص الوزن. وهذه الحبوب متاحة للشّراء بعدّة طرق: هناك حبوب لا تباع إلاّ بوصفة طبيّة، وأخرى يمكن شراؤها من دون وصفة طبيّة كما هناك مكمّلات غذائية نباتية متوفّرة أيضاً دون وصفة طبية.

 

لكن كيف تتناولين هذه الحبوب؟

 

يمكنك تناول الكبسولات مع كوب ماء دافئ حيث يساهم في إذابتها سريعاً بالمعدة، خصوصاً قبل الإفطار بـ٣٥ دقيقة لإعطاء المنتج فرصة التفاعل مع الجسم. ولكن هذه الحبوب تؤثّر على توازن الهرمونات المختلفة في الجسم فما هي  المخاطرالكامنة في حبوب التخسيس وما هو تأثيرها عليكِ؟.

 

مخاطر حبوب التخسيس


صحيح أنّ حبوب التخسيس  تحتوي على مواد منحّفة، لكنّ تأثيرها ضار عند كثرة الإستخدام لفترة طويلة، لأنّها مواد منحّفة ومسهّلة تسبّب فقدان السوائل من جسمكِ فتشعرين بنزول وزنكِ، كما تمنع امتصاص الأغذية امتصاصاً كاملاً كالأملاح (الصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم) ما يؤثّر سلباً على القلب و زيادة نبضاته وبالتالي يؤدّي لضعف عضلته.

 

ومن أعراض هذه الحبوب أيضاً : الدّوخة، نشفان الفم، وجع الرأس، نوبات الصرع و الإكتئاب.

 

كما أنّ الوزن الذي يتمّ خسارته بسبب حبوب التّخسيس القاطعة للشهيّة يتم إسترجاعه بعد وقت من توقّف أخذ  هذه الحبوب في عدد كبير من الحالات. و في بعض الأحيان يزيد الوزن أكثر ما كان عليه قبل بدء  هذه الحبوب .

‪ما رأيك ؟