شد الرقبة عملية جراحية تخلّصك من الترهلات... ما هي؟ وكيف تتمّ؟

شد الرقبة عملية جراحية تخلّصك من الترهلات... كيف تتمّ؟

يعاني البعض من ترهلات في الرقبة تتزايد مع التقدم في العمر، حيث تكثر التجاعيد والخطوط وعلامات الشيخوخة، ممّا يؤثر سلباً على المظهر العام. هذه المشكلة تدفع المرأة إلى اللجوء لعملية شد الرقبة، والتي نكشف عن أهمّ تفاصيلها في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

ما هي عملية شد الرقبة؟

تحسين الرقبة والتخلص من الترهلات فيها يمكن أن يحسّن المظهر بشكلٍ كبير ويجعل المرأة تبدو أكثر شباباً، ممّا يزيد من ثقتها بنفسها. وعملية شد الرقبة أو رفعها من الإجراءات التجميلية التي يعمل فيها الجراح على إزالة الجلد الزائد والدهون والترهلات تحت خط الفك، ممّا يساهم في استعادة مظهر أكثر نعومة وجاذبية للرقبة.

 

ما قبل العملية: التحضير والاستعداد

التحضير لجراحة شد الرقبة يتطلّب أولاً عقد لقاء مع الطبيب للكشف على الرقبة واستشارته بشأن كلّ المعلومات التي يجب معرفتها. كما أنّ الطبيب يستوضح خلال اللقاء ما إذا كانت المرأة تعاني من أمراض معيّنة قد تقف عائقاً أمام إجراء العملية، ويصف بعض الفحوصات للتأكد من الأمر.

ويلجأ الطبيب إلى الكشف على الجلد ونوعه من حيث ملمسه وسمكه وكمية الأنسجة الدهنية تحت الجلد، لوضع المرأة على بيّنة من أمرها بشأن ما ينتظرها.

 

مراحل الجراحة... كيف تتمّ؟

عند الخضوع لعملية شد الرقبة لا بدّ من التعرّف مسبقاً على مراحلها وما يجب توقّعه أثناء العملية. والمراحل هي على الشكل الآتي:

- يتمّ إجراء الجراحة تحت تأثير التخدير الموضعي أو العام.

- عمل شقّ صغير خلف كل أذن، وقد يتطلّب الأمر قيام الجراح بشقّ صغير ثالث أسفل الذقن.

- شدّ عضلات الرقبة أو الأنسجة السفلية وإزالة الجلد الزائد المترهل، من خلال الشقوق.

- وضع ضمادات مرنة على الرقبة.

 

هل من مخاطر؟

المخاطر المحتملة التي يجب أو تتوقعها المرأة بعد إجراء عملية شد الرقبة، مشابهة لمخاطر أي عملية جراحية أخرى، ومن أهمّها:

- النزيف

- الندوب

- تورّم الرقبة

- ألم حول الرقبة

- إصابة عصبيّة

- عدوى في الشق الجراحي

- مخاطر التخدير

 

يمكن أن تكون نتائج عملية شد الرقبة طويلة الأمد للحفاظ على مظهر أكثر شباباً، ولكن لا يمكن لأيّ عملية تجميلية أو جراحية أن توقف التقدم في السن وما قد ينتج عنه.

 

اذا كان لديكم أي أسئلة تجميلية، تجدون الجواب لها عند الأخصائيين المتوفّرين لاستشارة الكترونية عبر موقع www.sohatidoc.com فاحجزوا الموعد المناسب لكم!


إليكم المزيد من صحتي عن طرق شدّ الرقبة:

‪ما رأيك ؟