Sohati - نصائح بعد إجراء عملية شفط الدهون

نصائح بعد إجراء عملية شفط الدهون

نصائح مفيدة لمرحلة التعافي من عملية شفط الدهون

لقد أصبحت العمليات التجميلية شائعة جداً اليوم، وهي تستهدف الأجزاء المختلفة من الجسم والوجه. فعمليات التجميل هي عبارة عن أي إجراء جراحي يهدف إلى إعادة بناء أو تغيير المظهر الخاص بأجزاء معينة من الجسم أو تعديل قياساتها.

وضمن هذا الإطار يتم استعمال العديد من التقنيات لا سيما شفط الدهون، وهي العملية التي سنقدّم لك بعض النصائح الضرورية لمرحلة ما بعد الخضوع إليها والتي يجب على كل من خضع لها اتباعها للحصول على أفضل النتائج، تجنّب المضاعفات التي يمكن أن تنتج عنها، والشفاء في مدة قصيرة.


 

1

تسرّب السوائل: من الطبيعي أن يكون هناك تسرّب للسوائل من خلال الفتحات الصغيرة في الجلد التي تنتج عن العملية، لذلك يجب وضع المناشف السميكة الداكنة اللون والناعمة الملمس على المقاعد قبل الجلوس عليها حتى تقوم بامتصاص هذه السوائل من دون أن يكون مظهرها مزعجاً للشخص الذي خضع للعملية والمحيطين به.

 

 

2

الراحة: في الأيام الخمسة الأولى من الضروري أن يكون هناك راحة تامة مع تناول الأدوية المسكنة للآلام بحسب إرشادات الطبيب، مع شرب كميات كبيرة من الماء وذلك أيضاً بحسب إرشادات الطبيب، على أن يقوم المريض بالتحرك والسير قليلاً لمسافات صغيرة كل ساعتين للوقاية من الجلطات.

3

الثياب الضاغطة: يستمر المريض بلبس المشدات الضاغطة لعدة أسابيع حتى يقرر الطبيب أنه يمكن أن يتوقف عن ذلك، لأن هذه المشدات مصممة لتساعد على تصريف السوائل وبواقي المواد المخدِّرة الموجودة في الجسم بنتيجة العملية. وهذه الملابس الضاغطة أو المشدّات تساعد على الشفاء السريع وعلى تحسين وضع الجلد في منطقة العملية.

4

العناية والنظافة: من الخطوات الأهم بعد الخضوع إلى عملية شفط الدهون، الإبقاء على الجروح نظيفة، والاستحمام مرة أو مرتين في اليوم. أما طريقة تنظيف شقوق العملية فهي تبدأ بغسيل اليدين ومن ثم تنظيف الجروح بالماء والصابون بلطف وتجفيفها بمنشفة ناعمة ونظيفة بلطافة، وبعد ذلك يمكن ارتداء المشدات.

المزيد حول جراحات شد الجسم في هذه الروابط:

اليك افضل التمارين المنزلية لشدّ البطن

هل أصبحت عمليات شد البطن التقليدية من الجراحات القديمة؟

بعد خسارة الوزن بشكل كبير... ما هو الحلّ الأمثل لشدّ الجلد المترّهل؟

‪ما رأيك ؟