تعرّفي على الطرق الطبيعية لتنظيم الدورة الشهرية

تعرّفي على الطرق الطبيعية لتنظيم الدورة الشهرية

إذا كانت المرأة تعاني من عدم الانتظام في الدورة الشهرية فإن ذلك من شأنه أن يؤثر سلباً على الصحة الجنسية والإنجابية لديها، ومن الممكن أن يؤدي إلى تأخر الحمل وصعوبته. فما هي الطرق الطبيعية التي يمكن الاعتماد عليها لتنظيم الدورة الشهرية؟

أهمية انتظام الدورة الشهرية

تتراوح مدة الدورة الشهرية عند النساء بين 26 أو 28 أو 30 يوماً، تبدأ مع اليوم الأول لنزول الحيض، الذي تتراوح مدته بين ثلاثة وستة ايام بحسب كل امرأة. ويحصل الحيض بشكل طبيعي عندما لا يتم تخصيب البويضة الناضجة التي يطلقها المبيض في يوم التبويض الذي يقع في منتصف الدورة الشهرية. أما إذا تم تخصيب البويضة اي أنها التقت بالحيوان المنوي في قناة فالوب فعندما يحصل الحمل. وبما أن معرفة يوم التبويض هي أمر أساسي في إنجاح الحمل، لذلك فإن انتظام الدورة الشهرية هو أمر مهم جداً لإنجاح الحمل.

1

أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية: قد تكون الدورة الشهرية غير منتظمة عند بعض النساء لأسباب مختلفة منها الاضطرابات الهرمونية أو مشاكل الغدة الدرقية أو الإصابة بتكيّس المبايض أو المرور في فترة من التوتّر والقلق أو غير ذلك من الأسباب. من الضروري أن تقوم المرأة باستشارة الطبيب الذي من شأنه أن يساعدها بواسطة العلاجات الطبية ولكن هناك أيضاً بعض الطرق الطبيعية التي تساعد في تنظيم الدورة الشهرية وهذه ابرزها:

2

الحفاظ على الوزن الصحي: إن التغيرات في الوزن لها تأثيرات بالغة على الدورة الشهرية وانتظامها، فكل من الوزن الزائد أو النحافة الشديدة يؤثر في الدورة الشهرية وفي غزارتها وانتظامها وحتى في الآلام المصاحبة لها. لذلك فإن الحفاظ على الوزن الصحي يساعد بشكل كبير على انتظام الدورة الشهرية.

3

ممارسة الرياضة: أما الرياضة فهي أيضاً تساعد في انتظام الدورة الشهرية لأنها تساعد في تعزيز الدورة الدموية في الجسم كما أنها تساهم في الحفاظ على الوزن الطبيعي، ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار أن التمارين القاسية من شأنها أن تزيد من اضطرابات الدورة الشهرية. لذلك فالحل الأنسب هو على سبيل المثال ممارسة المشي والركض واليوغا وتمارين التمدد والتنفّس، السباحة وغيرها من الرياضات المفيدة والابتعاد عن الرياضات القاسية.

4

بعض الأطعمة والمشروبات المفيدة: الزنجبيل هو من الأنواع الغذائية المفيدة لتنظيم الدورة الشهرية، ويمكن إضافته إلى الطعام أو شرب مغلي الزنجبيل للاستفادة منه. كما أن شرب مغلي القرفة يساعد ايضاً في تنظيم الدورة الشهرية والتخفيف من غزارتها وآلامها وفي علاج مشكلة تكيّس المبايض، وتناول كميات جيدة من الأناناس هو أيضاً من الأمور التي تساعد ضمن هذا الإطار لأنه يحتوي علة مادة البرومالين التي تخفف من بطانة الرحم وتنظم لدورة الشهرية.

المزيد حول الدورة الشهرية في ما يلي:

ما هي الأسباب الأساسية التي تؤدي لإنقطاع الطمث فجأة؟

إذا كنتِ تعانين من آلام الدورة الشهريّة الحادّة... إليكِ طرق العلاج الفعّالة!

هذه الحقائق يجب أن تعرفيها عن حدوث الدورة الشهرية

‪ما رأيك ؟
من انوثة