دليلك الشامل للعناية بأسنانك خلال الحمل!

دليلك الشامل للعناية بأسنانك خلال الحمل!

تعاني معظم النساء الحوامل من بعض المشاكل المتعلّقة بصحة الاسنان أبرزها التسوس وتراكم البلاك إضافةً على نزيف اللثّة وغيرها. وبما أن صحة أسنان الحامل تؤثّر بشكل مباشر على حملها وطفلها فمن المهم اتباع بعض الإرشادات الضرورية للعناية بالأسنان في هذه المرحلة الدقيقة من حياتها.

 

طرق العناية بالأسنان أثناء الحمل:

 

- أولاً وعند التخطيط للحمل، من المهم أن تزور المرأة طبيب الأسنان بهدف الكشف على صحة أسنانها وسلامتها تفادياً لتتطوّر أيّ مشكلة لاحقاً خلال فترة الحمل والتسبّب بأوجاع كبيرة فيما تعجز عن تناول بعض أنواع المسكّنات.

 

- من المهم أن تتجنّبي علاج أسنانك في الثلث الأول والثلث الثالث من الحامل بسبب تأثير أيّ إجراءٍ عند طبيب الأسنان على نموّ طفلك.

 

- عليك أن تحرصي على غسل أسنانك مرّتين على الأقلّ خلال اليوم للتخلّص من رواسب الأطعمة المضرّة والتي تسبّب تراكم البلاك على الأسنان ما يؤدي في نهاية المطاف إلى تسوّسها.

 

- من المهم أن تختاري فرشاةً ذات أسنان ناعمة وتتجنّبي بالتالي الشدّ بقوّة على أسنانك وخصوصاً عدم الاقتراب نهائياً من منطقة اللّثة التي تعاني من نزيف اصلاً وبعض الأورام منعاً لتفاقم وضعها سوءاً.

 

- من الضروري أيضاً عدم استخدام غسول الفم الذي يحتوي على نسبة من الكحول.

 

- ترطيب الفم بشكل دائم والإكثار من شرب المياه منعاً لجفاف الفم والتسبّب بتكاثر البكتيريا ما يؤدي إلى تسوّس الأسنان. 

 

- عدم إخفاء موضوع الحمل على طبيب الأسنان ذلك ليمتنع عن إجراء صورة بالأشعة السينية X RAY التي تسبب بأضرار كبيرة بصحتك وصحة جنينك.

 

- من الضروري أن تركّزي على اتباع نظام غذائي صحيّ لأسنانك ولنموّ عظام جنينك ولتعزيز بينة أسنانه وهو يرتكز على الأطعمة الغنية بالكالسيوم خصوصاً الحليب ومنتجات الألبان. كما ومن المهم تجنّب تناول الحلويات والأطعمة الغنيّة بالسكريات التي تسبّب بتلف الأسنان وتعرّضها للتسوّس.

 

- تجنّب عمليات تبييض الاسنان المضرّة بصحة الطفل وعمليات الاسنان التجميلية الجراحية الأخرى مع امتناع الطبيب عن وضع أو إزالة الحشوات أثناء الحمل كإجراء وقائي.

 

لقراءة المزيد عن صحة الاسنان إضغطوا على الروابط التالية:

 

خرافات شائعة حول صحة الاسنان

اتبعوا هذه الطرق لتقوية الاسنان

‪ما رأيك ؟
من انوثة