كيف تراقبين وزن طفلكِ باكراً و تحميه من البدانة؟

كيف تراقبين وزن طفلكِ باكراً و تحميه من البدانة؟

إن الطفولة هي الفترة المناسبة لحماية الاطفال من البدانة. يطوّر الأطفال تفضيلات الذوق، ويتعلمون المشي واللعب، ويقلدون السلوكيات الصحية وغير الصحية لأهلهم وكلّ المحيطين بهم. وبما ان البدانة يمكن ان تهدد صحة الأطفال، وقد تؤدي الى الإصابة ببعض الامراض المزمنة، فمن المهم الإلتزام ببعض الخطوات الوقائية الأساسية.

 

حماية الطفل من البدانة

تناول الطعام الصحي

ممّا لا شكّ فيه ان الطعام الصحي، الغني بالألياف الغذائية والبروتينات، يحمي الطفل من البدانة بشكلٍ كبيرٍ. فعلى عكس الأطعمة الغنية بالسكريات والدهون المشبعة، تملىء الأطعمة الغنية بالالياف والبروتينات المعدة ما يعزز الشعور بالشبع لساعاتٍ طويلة ويمنعه من الإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية على الوجبة الرئيسية وحتى بين الوجبات. من هنا، يجب ان تحرصي على إضافة بعض الأطعمة على وجبات الطفل الرئيسية مثل:

-الفواكه والخضروات الملونة والغنية بالفيتامينات والعناصر الغذائية

- اللحوم على أنواعها، شرط ان تكون خالية من الدهون المشبعة مثل صدور الدجاج، اللحوم الخالية من الدهون والسمك

- الحبوب الكاملة والبقوليات، مصدراً نباتياً جيداً للبروتينات

- مشتقات الالبان والأجبان قليلة الدسم

 

التقليل من الإغراءات الغنية بالسعرات الحرارية

يمكن أن يساعد الحدّ من توافر الوجبات الخفيفة الغنية بالدهون والسكر أو المالحة طفلك على تطوير عادات غذائية صحية. اسمحي لطفلكِ فقط بتناول هذه الأطعمة نادراً! فيما يلي أمثلة للوجبات الخفيفة سهلة التحضير وقليلة الدهون وقليلة السكر والتي تحتوي على 100 سعرة حرارية أو أقل:

- كوب جزر أو بروكلي أو فلفل حلو مع ملعقتين كبيرتين حمص

- تفاحة متوسطة أو موزة

- كوب توت

- الخبز المحمص مع زبدة الفول السوداني

- حفنة من المكسرات

 

تشجيعه على ممارسة الأنشطة الرياضية

ان تقليل وقت الجلوس امام الأجهزة الالكترونية وتشجيع الطفل على ممارسة الأنشطة الرياضية يساعد بشكلٍ كبيرٍ على الوقاية من البدانة. فالرياضة تساعد على تنشيط الدورة الدموية في جسم الطفل، وتزيد ايضاً من تمثيله الغذائي ما يمنع تراكم جسمه للدهون، وبالتالي تحميه من البدانة.

لذلك، من المهم ان تفهمي أنواع الأنشطة التي يحبّها الطفل، وان تشجعيه على ممارستها. فمثلاً، اذا كان الطفل يحبّ ممارسة كرة القدم، لا بدّ من ان تفكري ان تسجليه في نادٍ رياضي خاص يعلّمه تقنيات هذه اللعبة. كما ويجب ان تسمحي له باللعب خارج المنزل وفي الباحات والملاعب العامة، ما يسمح له بممارسة النشاط الذي يحبّ.

 

الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم

ان قلة النوم تزيد من الشعور بالجوع ومن رغبة الطفل في تناول الأطعمة الغنية بالسكريات والدهون. من هنا، على الطفل ان ينام على الأقل لمدة 8 الى 9 ساعات من النوم ما يساعده في الوقاية من البدانة.

 

كلّ ما لديكم من أسئلة عن صحّة أطفالكم، يجب عنها الأطباء الأخصائيين عبر www.sohatidoc.com  من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها حين تحجزون موعداً لكم.


لقراءة المزيد عن صحة الاطفال اضغطوا على الروابط التالية:

بالخطوات: اليكِ الطريقة الصحيحة للفّ طفلكِ بالقماط!

نوم الطفل على بطنه لوقتٍ قصير يفيده كثيراً... اليكِ السبب!

تعرّفي على أسباب ضحك رضيعكِ وأهميّته

‪ما رأيك ؟
من انوثة