كيف يمكنكِ تجنب الإصابة بسكري الحمل؟

كيف يمكنكِ تجنب الإصابة بسكري الحمل؟

سكري الحمل هو نوع من مرض السكري يمكن أن يحدث أثناء الحمل لدى النساء غير المصابات بداء السكري بالفعل. يحدث سكري الحمل عندما يصبح جسمك مقاوماً للأنسولين الذي ينتجه، وهذا يكون نتيجة زيادة متطلبات الأنسولين التي تفرضها التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل.

 

الوقاية من سكري الحمل

حافظي على وزن صحي قبل وأثناء الحمل

إذا كنتِ قد اتخذتِ قراراً بالإنجاب، فحاولي الحفاظ على وزن صحي قبل الحمل واستمرّي في ذلك خلال الحمل. إذا كنتِ تعانين من زيادة الوزن، فهذا لا يعني بالضرورة أنكِ ستصابين بسكري الحمل، ولكنه يزيد من مخاطر الإصابة. تؤكد أبحاث من جامعة هارفارد أن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم عن 25 يزيد من احتمالية إصابة المرأة بسكري الحمل.

 

ممارسة الرياضة

ممارسة الرياضة هو جزء حيوي من الحفاظ على وزن صحي. قبل الحمل وأثناءه، يمكن أن تساعد التمارين في الوقاية من سكري الحمل. التمرين يساعد الجسم على أن يصبح أكثر حساسية للأنسولين الذي يفرزه البنكرياس، مما يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم. من الجيد البدء بالنشاط الرياضي قبل الحمل، حتى لو كان ذلك يعني إجراء تغييرات بسيطة وطويلة الأمد في نمط الحياة. من هنا، عليكِ ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة او المعتدلة لمدة 30 دقيقة على الأقل في اليوم.

 

اتباع نظاماً غذائياً صحياً

أثناء الحمل، قد يجعل الغثيان، الوحام ونفور الطعام من الصعب تناول نظام غذائي مغذي. ومع ذلك، فإن تناول الطعام بشكل صحي يمكن أن يساعد في الوقاية من سكري الحمل والتأكد من أن المرأة تكتسب فقط وزناً صحياً خلال الحمل. تشمل الخيارات الغذائية الصحية:

- البروتينات الخالية من الدهون، مثل الفول والأسماك والتوفو والدواجن البيضاء

- الدهون الصحية من المكسرات وزيت الزيتون وزيت جوز الهند ومصادر الدهون النباتية الأخرى

- الحبوب الكاملة، مثل الأرز البني، المعكرونة، دقيق الشوفان، والخبز

- منتجات الألبان قليلة الدسم، مثل الزبادي اليوناني

- الخضار غير النشوية

- الفاكهة

 

اختبار سكري الحمل

من المهم أن يتم اختبار سكري الحمل حتى تتمكني من بدء العلاج لحماية صحتك وصحة طفلك. يظهر سكري الحمل عادةً في الأسبوع الرابع والعشرين تقريباً من الحمل، لذا من المحتمل أن يتم اختبارك بين 24 و28 أسبوعاً.

إذا كنتِ أكثر عرضة للإصابة بسكري الحمل، فقد يفحصك طبيبك في وقت مبكر. قد يشير سكر الدم الذي يكون أعلى من المعدل الطبيعي في بداية الحمل إلى إصابتك بداء السكري من النوع 1 أو النوع 2 وليس سكري الحمل.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة