لا تستخفوا أبداً بفوائد القفز على الحبل لطفلكم

لا تستخفوا أبداً بفوائد القفز على الحبل لطفلكم!

من بين أنواع التمارين الرياضية، أو بالأحرى الأنشطة البدنية التي يمكن أن تجذب الأطفال إليها، يعتبر القفز على الحبل أهمها. من هنا، وخلال السطور القادمة سوف نطلعكم على أهمية هذا النشاط، ما سوف يدفعكم نحو تشجيع طفلكم على ممارسته يومياً أو كلما سنحت له الفرصة.

 

فوائد القفز بالحبل للطفل

يحسن نظام القلب والأوعية الدموية وكتلة العظام

يؤدي القفز على الحبل إلى رفع معدل ضربات القلب لدى الأطفال، مما يؤدي بدوره إلى تقوية عضلة القلب وتحسين كفاءة نظام الدورة الدموية لديهم. إن قلب الطفل قادر على ضخ كمية أكبر من الدم ما يعزز من نقل الأكسجين والمواد المغذية من خلال الدم إلى كافة الأعضاء الأخرى. وفقاً لجمعية American Occupational Therapy Association، فإن الأطفال الذين يقفزون على الحبل لمدة 15 دقيقة يومياً فهم يتمتعون بنمو أكبر في كتلة العظام في الفخذ وأسفل الظهر - وهي مناطق تميل إلى الضعف مع تقدم العمر.

 

حرق السعرات الحرارية

الأطفال الذين يمارسون القفز على الحبل غير معرضون لخطر السمنة. فالسمنة هي من المشاكل الشائعة جداً بين الأطفال، والتي يمكن أن تسبب الإصابة بأمراض القلب والشرايين والضغط والسكري لدى الأطفال، خصوصاً من يملكون تاريخاً عائلياً حافلاً. من هنا، إن القفز على الحبل يساعد على رفع التمثيل الغذائي، وزيادة حرق الدهون في الجسم ومنع تراكمها على الجدران الداخلية للأوعية الدموية، كما وأن هذا النشاط يمنع زيادة الوزن بشكلٍ ملجوظ.

 

يساعد نمو الدماغ

القفز يساعد كلا الجانبين الأيمن والأيسر من دماغ الطفل على العمل بشكل أفضل ذلك بسبب تنشيط الدورة الدموية ووصول الدم والأكسيجين إلى المخ. يمكن أن يحسن مهارات القراءة، والوعي المكاني ويجعل الطفل أكثر تنبهاً عقلياً، وكلها عوامل مهمة جدًا للنجاح في حفظ وإكتساب معلوماتٍ جديدة.

 

تحسين التناسق بين الأعضاء ومنع التوتر

القدرة على القفز على الحبل تتطلب التنسيق والوعي الحسي والقدرات الحسية. الأطفال الذين يمارسون بانتظام رياضة القفز على الحبل يبنون مسارات عصبية وعضلية أكثر فعالية، مما يؤدي إلى تحسين التحكم في حركة الجسم. بالإضافة إلى ذلك، إن النشاط البدني يؤدي إلى إطلاق الاندورفين والمواد الكيميائية في المخ التي تساعد الأطفال على الشعور بالسعادة والهدوء بعيداً عن التوتر.

 

لقراءة المزيد حول العناية بصحة الطفل إضغطوا على الروابط التالية:

لمَ قد يُصاب الأطفال بنقص الكالسيوم؟

ما هي العلاقة التي تجمع بين التدخين السلبي والشخير عند الاطفال؟

5 نصائح غذائية أساسية للاطفال المصابين بالربو... لا تهمليها!

 

‪ما رأيك ؟