لا تستهتري بالتطعيم ضد السعال الديكي قبل الحمل!

لا تستهتري بالتطعيم ضد السعال الديكي قبل الحمل!

إن تناول اللقاحات أثناء فترة الحمل هو قضية جدلية تثار بين الأمهات، حتى ممن لا ينتظروا مولودًا. فبعض الامهات يعتقدن أن تناول الحامل ضروري لحماية الأطفال من الإصابة بالأمراض، بينما يعتقد البعض الآخر أنها قد تُسبب الضرر للطفل أكثر من كونها نافعةً له. وكيفما يتم مناقشة الأمر المُتعلق بتطعيم طفلك، أو أطفالك، يجب عليكِ اتخاذ قرار حول حصولك على التطعيم أثناء الحمل. فالبنسبة للتطعيم ضد السعال الديكي، هل هو ضروري؟.

 

تطعيم ضروري

 

شدد الأطباء على ضرورة أن تتلقى المرأة تطعيمًا ضد السعال الديكي قبل الحمل، لأنها إذا أصيبت به خلال الحمل فقد يتخذ المرض لديها مساراً خطيراً يصل إلى حد الإصابة بالتهاب رئوي، مما يعرضها هي وجنينها لمخاطر جسيمة. ولا يقتصر ذلك على الأم فقط، وإنما ينبغي على جميع أفراد الأسرة الموجودين في محيط الطفل الرضيع فحص حالة التطعيم لديهم أيضًا. لأن انتقال عدوى السعال الديكي إلى الرضيع الذي لم يتلق التطعيم، يمكن أن يؤدي إلى توقف التنفس لديه، ثم إلى موته.

 

كما ينبغي التقيد بالإرشادات السابقة حتى إذا تلقى الرضيع تطعيما ضد الإصابة بهذا المرض، إذ يتطلب التطعيم عدة أشهر حتى يوفر حماية تامة من العدوى. كما أن العدوى قد تنتقل من شخص مصاب ولم تظهر لديه أعراض المرض إلى غيره نظرا لأن فترة حضانة المرض تصل إلى ٢١ يوماً.

‪ما رأيك ؟
من انوثة