ماذا يعني منع الحمل باعتماد طريقة الحساب؟

ماذا يعني منع الحمل باعتماد طريقة الحساب؟

منع الحمل

تتعدّد الوسائل التي يُمكن اللجوء إليها من أجل منع حدوث الحمل، ولا تقتصر فقط على وسائل منع الحمل كالحبوب والواقي الذكري واللولب وغيرها من الطّرق المُماثلة، بل يُمكن منع الحمل طبيعياً عن طريق حساب أيّام التبويض وتحديد أيّام الخصوبة.

نستعرض المزيد من المعلومات في هذا الموضوع من موقع صحتي عن طريقة الحساب التي يُمكن اعتمادها لمنع حدوث الحمل.

 

ماذا يعني الحساب لمنع الحمل؟

 

إنّ منع الحمل عن طريق الحساب وسيلةٌ طبيعيّةٌ لتجنّب حدوث الحمل، يتّفق خلالها الزوجان على الامتناع عن ممارسة العلاقة الحميمة خلال فترة التبويض حيث تكون خصوبة الزوجة في أوجّها، والتي غالباً ما تكون في فترة وسط دورة الحيض أي بعد مرور أسبوعين من بداية الحيض.

 

ولكنّ حساب أيام التبويض يختلف من امرأةٍ إلى أخرى، وهذا يعود إلى:

 

- طول دورة الحيض: أي المدّة التي تصل بين أوّل يومٍ من الدّورة الشهريّة حتّى أوّل يومٍ من الدّورة الشهريّة من الشهر الذي يليه.

- فترة الأمان: أي الأيّام التي لا تحصل فيها إباضة أو تلك التي تكون فيها الخصوبة معدومةً أو مُنخفضةً، وهي في الغالب تكون في آخر أسبوع قبيل أوّل يومٍ للدّورة الشهريّة، وعادةً ما لا يحدث فيها حمل.

 

طريقة الحساب والدورة الشهريّة

 

تُستخدم طريقة الحساب لمنع الحمل في حال انتظام الدّورة الشهريّة، والتي تأتي دورتها كلّ 21 إلى 30 يوماً.

أمّا في حال المُعاناة من اضطرابٍ في الدّورة الشهريّة، فلا يُحبّذ اللجوء إلى طريقة منع الحمل بالحساب، لأنّها لا تستطيع التنبؤ بيوم الإباضة ولا تعرف موعد أوّل يوم دورة لها مسبقاً.

 

كيفيّة حساب أيّام التبويض

 

أوّلاً، لا بدّ من تحديد موعد الدورة الشهريّة ومُتابعتها على الأقل لـ3 أشهر متتالية للتأكّد من انتظامها، أي أنّها تأتي كلّ 28 أو 30 يوماً تقريباً.

 

وبعد التأكّد من انتظام الدورة الشهريّة يتمّ تحديد أيّام التبويض؛ فإذا كانت الدورة تحصل كلّ 28 يوماً فتكون أيّام التبويض في اليوم الـ 14 من أول يوم للدورة وتمرّ باليوم الـ15 والـ16. أمّا إذا كانت الدورة كلّ 30 يوماً فيكون حساب التبويض مُختلفاً حيث يبدأ حساب أياّم التبويض من خلال تحديد تاريخ أوّل يومٍ من نزول الدّورة الشهريّة وبعد انتهاء الأيّام الـ 4 من الدّورة الشهرية.

بعد ذلك يتمّ إجراء المُعادلة التالية: 30-14=16 وبذلك تكون أيّام التبويض اليوم الـ16 واليوم الـأ17 من الدّورة المقبلة.

 

ويُمكن لأعراض التبويض أن تُساعد أيضاً في الحساب؛ حيث تشعر الزوجة أثناء هذه الفترة عادةً بآلامٍ خفيفةٍ في أسفل البطن مع ارتفاعٍ في درجة الحرارة وبألمٍ في خانة الصدر بالإضافة إلى الغثيان والدوار الخفيف وأعراض أخرى عديدة تختلف من جسمٍ إلى آخر.

 

وسّعوا معلوماتكم حول وسائل منع الحمل الطبيعية من خلال موقع صحتي:


كيف يُمكن الوقاية من الحمل بلا وسائل منع الحمل؟

ما هي الطرق الطبيعية التي يمكن أن يعتمد عليها الرجل لمنع الحمل؟

3 طرق طبيعية لمنع الحمل... تعرّفي عليها

‪ما رأيك ؟