ما هو الحمل الخفي؟ وهل يكون من دون أعراض؟

ما هو الحمل الخفي؟ وهل يكون من دون أعراض؟

مسيرة الحمل مليئة بالأسرار والتفاصيل التي تختلف من حامل إلى آخر ومن تجربة حمل إلى أخرى حتّى بالنسبة للحامل نفسها. فعلى الرغم من تشابه الأعراض والتجارب إلا أنّ تفاصيل كلّ حمل عادةً ما تكون خاصة. ما هو الحمل الخفي؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

الحمل الخفي

 

يمكن تعريف الحمل الخفي بأنّه الحمل الذي لا يظهر بالاختبارات العادية، لذلك قد لا تعرف الزوجة أنّها حامل وأنّ الجنين ينمو ويتطوّر داخلها إلا بعد انقضاء أشهر الحمل فتكتشف حملها في الشهر السابع أو الثامن أو التاسع، وأحياناً تكون آلام الولادة والمخاض هي العلامة الأولى التي تخبرها بالحمل.

وعادةً ما لا تتعرّض الحامل في هذه الحالة للأعراض الشائعة التي تواجهها الحامل مثل الغثيان والقيء وتوقّف الدورة الشهرية.

 

أعراض الحمل الخفي

 

رغم أنّه ليش شائعاً إلا أنّ الحمل الخفي ليس نادراً أيضاً. أمّا بالنسبة إلى الأعراض، فقد تواجه الحامل ويمكن أن تظهر خلال الحمل الخفي ولكنّ الحامل قد لا تتنبه لها، وذلك على الشكر الآتي:

 

- الشعور بحركة الجنين:

ربّما تشعر الحامل بحركة الجنين في الرحم ولكنّها قد تظنّ أنّ ذلك ناتج عن الغازات أو حركة الأمعاء أو عسر الهضم.

 

- الغثيان أو القيء:

من أبرز الأعراض الشائعة خلال الحمل، ولكن في الحمل الخفي يمكن أن تظهر إلا أنّ الحامل تظنّ أنّها بسبب مشاكل المعدة وعدم تقبّل الطعام لأسباب عدّة أخرى.

 

- الانقباضات:

ربّما تشعر الحامل بالانقباضات الذي تحضّر الجسم للولادة، إلا أنّها تظنّ أنها بسبب الدورة الشهريّة.

 

- النزف:

تعتقد الحامل في حالة الحمل الخفي أنّه تاتج عن الحيض حتّى لو كان أقصر من المعتاد أو يأتي على فترات غير منتظمة، ولكنّ الحقيقة تكون أنّ هذا النزق عبارة عن بقع دم أو نزيفٍ بسيط بسبب التغيّرات الهرمونيّة أثناء الحمل.

 

في حالة الحمل الخفي قد لا تذهب الحامل إلى الطبيب لإجراء الفحوصات لأنّها لا تدرك أنها حامل، وفي حال خضعت لفحص السونار فإنّه قد لا يُظهر الجنين إما بسبب انغراسه بشكلٍ غير طبيعي في الرحم أو لعدم ملاحظة الطبيب للجنين أو لوجود مشاكل في الرحم.

 

اقرأوا المزيد عن الحمل من خلال موقع صحتي:


 

‪ما رأيك ؟
من انوثة