هل للبواسير تأثير سلبي على القدرة الإنجابية؟

هل للبواسير تأثير سلبي على القدرة الإنجابية؟

يرتبط العقم أو عدم القدرة على الإنجاب بالعديد من العوامل الجسدية والنفسية، فتشير بعض الدراسات إلى اختلال القدرات الإنجابية عند النساء والرجال بسبب الإصابة ببعض الأمراض مثل السكري، أو بسبب البدانة المفرطة أو الحالة النفسية المضطربة المتوتّرة. ولكن هل هناك علاقة بين الإصابة بالبواسير وعدم القدرة على الإنجاب؟


ما هي البواسير؟

هي عبارة عن حالة تورّم والتهاب في الأوردة الواقعة في الجزء الأدنى بين المستقيم ومنطقة الشرج، تتكوّن البواسير بسبب التضخّم في الأوردة الدموية في القناة الشرجية، مما يجعلها تنزلق إلى خارج فتحة الشرج وتسبب الألم والنزيف، كما وهناك نوع آخر من البواسير هي البواسير الداخلية التي تكون بعيدة عن فتحة الشرج ولكنها بدورها تسبب النزيف.

أسباب هذا المرض عديدة أبرزها الإمساك المزمن الناتج عن اضطرابات الإمعاء أوكسله أو عن اتباع نظام غذائي خالٍ من الألياف الغاذئية ومن السوائل، كما أن قلة النشاط والعوامل الوراثية والبدانة هي أيضاً من الأسباب التي تسبب البواسير. أما الأعراض فهي عبارة عن ألم شديد عند التبرّز، النزيف والإلتهابات والحكة في منطقة الشرج، وجود الإفرازات في هذه المنطقة بشكل مستمر مما يثير انزعاج الأشخاص المصابين بهذا المرض ويصيبهم بالاكتئاب والانزعاج الدائم بسبب الألم والنزيف.

البواسير والإنجاب

بحسب بعض الدراسات العلمية، فإن البواسير من شأنها أن تؤثر على القدرة الجنسية عند الرجل وبالتحديد في ما يخص الإنتصاب. وذلك لأن قرب الأعصاب المغذية للشرج من العقدة العصبية المغذية للبروستات يصعّب عملية الإنتصاب وذلك بسبب ضغط العروق المتورّمة على النهايات العصبية للعقدة المسؤولة عن الإنتصاب يضعف قدرتها ويسبب الضعف الجنسي عند الرجل.

ومن ناحية أخرى، للبواسير تأثير أيضاً على الرغبة الجنسية عند النساء والرجال على حد سواء، فالإلتهاب المزمن والشعور الدائم بالأوجاع والاكتئاب المزمن بسبب الأوجاع المستمرة يمكن أن يؤثر سلباً على الرغبة بممارسة العلاقة الحميمة من قبل أحد الطرفين.

وهذه الأسباب تؤثر بطبيعة الحال على القدرة الإنجابية عند الثنائي الراغب بتكوبن عائلة، ومن الممكن أن تسبب تأخر الحمل إلى حين الشفاء من البواسير.

لذلك فإن ملاحظة أي عارض من أعراض البواسير يجب أن يقابَل باستشارة الطبيب بشكل سريع للحصول على العلاج قبل تفاقم الحالة وتطوّرها.

المزيد حول مرض البواسير في ما يلي:

البواسير الداخلية كيف يمكن اكتشافها وعلاجها؟

بهذه الخطوات تحمين نفسك من بواسير الحمل

للرجل: ما هي سبل الوقاية من البواسير؟

‪ما رأيك ؟