هل من الممكن ان تؤثر الغدة الدرقية سلباً على فرص الحمل والانجاب؟

هل من الممكن ان تؤثر الغدة الدرقية سلباً على فرص الحمل والانجاب؟

الغدة الدرقية هي غدد صماء في الرقبة، وهي تفرز هرمونين في الدم هما: thyroxine  (T4)  وtriiodothyronine (T3) وهي ضرورية لجميع خلايا الجسم للعمل بشكل طبيعي. امّا اضطرابات الغدة الدرقية فهي شائعة جداً وتميل بشكل رئيسي إلى ان تصيب النساء، ولكن هل من الممكن ان تمنع الحمل؟

 

الغدة الدرقية تمنع الحمل

عندما لا تنتج الغدة الدرقية ما يكفي من هرمون الغدة الدرقية، يمكن أن يكون لها تأثير خطير على كل عضو في جسمك - بما في ذلك الجهاز التناسلي. وهذا يعني أن قصور الغدة الدرقية قد يجعل من الصعب الحمل إذا كنتِ تخططين لإنجاب الأطفال. وجدت دراسة نشرت في أغسطس 2015 في مجلة الحمل أن النساء المصابات بقصور الغدة الدرقية وجدن صعوبة في الحمل - وأكثر احتمالاً أن يستغرقن وقتاً أطول للحمل - من النساء اللواتي لا يعانين من هذه المشكلة.

من هنا، قصور الغدة الدرقية قد يؤدي الى عدم التبويض بانتظام، بحيث يمكن أن تتداخل المستويات المنخفضة لهرمون الغدة الدرقية مع خروج البويضة من المبيض (الإباضة)، مما يضعف الخصوبة. بالإضافة إلى ذلك، فإن بعض الأسباب الكامنة وراء قصور الغدة الدرقية - مثل بعض اضطرابات المناعة الذاتية أو الغدة النخامية - قد تضعف الخصوبة.

 

كيف يتم علاج قصور الغدة الدرقية؟

أكثر الأدوية المستخدمة لعلاج قصور الغدة الدرقية يحتوي على مركب ليفوثيروكسين. بمجرد أن تبدئي بتناول ليفوثيروكسين، يجب أن يتم فحص دمك خلال 4-6 أسابيع لقياس مستوى هرمون الغدة الدرقية والتأكد من أنك تتناول الجرعة الصحيحة.

 

نصيحة:

إذا كنتِ تعانين من قصور الغدة الدرقية وتحاولين الحمل، فاستشيري طبيبك للتأكد من أن قصور الغدة الدرقية تحت السيطرة.

وإذا كنت تعانين من قصور الغدة الدرقية وقد اصبحتٍ حاملاً، أخبري طبيبك على الفور بكل تفاصيل حالتك الصحية. يمكن أن تؤدي المراقبة الدقيقة لمستوى هرمون الغدة الدرقية أثناء الحمل إلى تعزيز نمو الجنين الطبيعي وتقليل خطر الإجهاض.

 

لقراءة المزيد عن الغدة الدرقية إضغطوا على الروابط التالية:

هكذا تؤثر الغدة الدرقية على حملكِ!

هذه العلامات تشير الى فرط نشاط الغدة الدرقية... تنبهوا لها!

هل تلاحظون تضخّم الغدة الدرقية لديكم؟ اكتشفوا الاسباب وطرق العلاج

‪ما رأيك ؟
من انوثة