الحامل معرّضة أكثر من غيرها لالتهاب مجرى البول... لماذا؟

الحامل معرّضة أكثر من غيرها لالتهاب مجرى البول... لماذا؟

يُعتبر التهاب البول من المشاكل الصحّية الشائعة التي قد تتعرّض لها الحامل، نظراً للتغيّرات الهرمونيّة التي تطرأ على الجسم في هذه الفترة إضافة إلى أنّ الجنين ومع تقدّم الحمل يبدأ بالضّغط تدريجاً على المثانة والمسالك البوليّة عند الحامل.

نتيجة مجموعةٍ من العوامل، تكون الحامل معرّضةً أكثر من غيرها للإصابة بالتهاب مجرى البول. نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي بشكلٍ مفصّل الأسباب وعوامل الخطر التي تزيد من احتمال الإصابة، إضافة إلى كيفيّة الوقاية منه.

 

الأسباب وعوامل الخطر

 

تتداخل بعض الأسباب وعوامل الخطر لتزيد من احتمال إصابة الحامل بالتهاب مجرى البول، ونذكر أبرزها في ما يلي:

 

- التغييرات الهرمونيّة:

تساهم التقلّبات الهرمونيّة المصاحبة للحمل بإحداث تغييراتٍ في الجهاز البولي عند الحامل؛ حيث تتسبّب في ارتخاء عضلات الحالبين والكليتين ممّا يقلّل من تدفّق البول إلى المثانة الأمر الذي يمنح البكتيريا فرصةً للتكاثر والنموّ قبل التخلّص منها عن طريق التبوّل.

 

- ازدياد حجم الرّحم:

مع تقدّم الحمل يكبر حجم الرّحم ويزداد تدريجاً مع زيادة وزن الجنين الذي ينمو داخله؛ فيضغط هذا الأمر على المثانة عند الحامل وقد يؤدّي إلى عدم القدرة على تفريغ البول بشكلٍ كامل.

 

- المعاناة من السكري:

في حال كانت الحامل تعاني من مرض السكري خلال الحمل، فقد يكون ذلك عاملاً مساعداً قد يساعد على الإصابة بالتهاب مجرى البول.

 

نصائح للوقاية

 

يمكن للحامل اتّباع بعض النّصائح التي قد تقلّل من احتمال إصابتها بالتهاب مجرى البول خلال الحمل، ومن هذه النّصائح نذكر:

 

- الإكثار من شرب الماء:

تلعب هذه العادة الصحية دوراً هاماً في الحفاظ على صحّة الحامل عموماً وسلامة جهازها البولي خصوصاً، لأنّها تقلّل من فرصة تكاثر البكتيريا في المسالك البوليّة.

 

- إفراغ المثانة جيّداً:

يُنصح بالحرص على التأكّد من إفراغ المثانة بشكلٍ جيّد ومتكرّر، الأمر الذي يحدّ من خطر الإصابة بالتهاب مجرى البول.

 

- تنظيف المنطقة الحساسة جيّداً:

يقع البعض في خطأ تنظيف المنطقة الحساسة من الخلف إلى الأمام؛ الأمر الذي يتسبّب بدفع الجراثيم والبكتيريا التي تكون على سطح الجلد إلى عنق المثانة وتتكاثر مسبّبةً الإلتهابات.

 

يمكن أن تصبح مضاعفات إصابة الحامل بالتهاب مجرى البول خطيرةً في حال تجاهلها وعدم مراجعة الطّبيب لتلقّي العلاج المناسب، ومن أبرز هذه المضاعفات احتمال حدوث الولادة المبكرة أو تسمّم الحمل. 

 

اقرأوا المزيد عن التهابات المسالك البوليّة عند الحامل من خلال موقع صحتي:

 

التهاب مجرى البول عند الحامل خطر صامت!

خلال الحمل قد يواجهك التهاب البول... فما أسبابه؟

انتبهي من التهاب المسالك البولية خلال الحمل!

‪ما رأيك ؟