رجيم زبدة الفول السوداني لتخفيف الوزن: جيد أم سيئ؟

رجيم زبدة الفول السوداني لتخفيف الوزن... هل هو فعلاً فعّال؟

زبدة الفول السوداني لذيذة ويمكن استخدامها في العديد من الأطباق. فهي غنية بالمغذيات وتسير بشكل جيد مع كل من الأطعمة المالحة والحلوة. موقع صحتي يبحث عما إذا كان رجيم زبدة الفول السوداني مناسب لفقدان الوزن.

في حين يجادل البعض بأن محتوى زبدة الفول السوداني من السعرات الحرارية والدهون العالية يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن، يشير البعض الآخر إلى أن جرعته الثقيلة من البروتين يمكن أن تساعد في إدارة الوزن.

 

- رجيم زبدة الفول السوداني قد يقلل من الشهية

قد تدعم زبدة الفول السوداني الأهداف المرجوة في إنقاص الوزن بسبب قدرتها على تقليل الشهية.

في دراسة لثلاث وجبات يومية أجريت على 15 شخص بدين، فإن أولئك الذين أضافوا 42.5 جراما (حوالي 3 ملاعق كبيرة) من زبدة الفول السوداني إلى وجبة الإفطار بات لديهم قدرا أكبر من الشعور بالامتلاء ورغبة أقل في تناول المزيد.

وتشير بعض الدراسات إلى رابط قوي بين تناول الفول السوداني وزيادة الرضا عن الطعام وتحسين عملية التمثيل الغذائي بطريقة تدعم التحكم في الوزن.

 

- يعزز البروتين وفقدان الدهون

يعتقد العلماء أن المحتوى العالي من البروتين لزبدة الفول السوداني يساعد على كبح الشهية، إذ نحو 17% من السعرات الحرارية في زبدة الفول السوداني تأتي من البروتين.

وتشير الأبحاث إلى أن استهلاك البروتين الكافي يمكن أن يزيد من الشعور بالامتلاء، مما قد يقلل من الرغبة في الاستمرار في تناول الطعام. وهذا بدوره يمكن أن يعزز فقدان الوزن.

كما يعد تناول كمية كافية من البروتين أمرا مهما أيضا للحفاظ على كتلة العضلات أثناء جهود فقدان الوزن، حيث أن العضلات مهمة للحفاظ على القوة. سوف يتباطأ التمثيل الغذائي إذا فقد الانسان الكثير من العضلات، مما يجعل استمرار فقدان الوزن أكثر صعوبة.

قد يؤدي تضمين الأطعمة الغنية بالبروتين مثل زبدة الفول السوداني، في نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية إلى زيادة فقدان الدهون أكثر من نفس النظام الغذائي من دون كمية البروتين المطلوبة.

 

لقراءة المزيد عن الرجيم:

4 تحاليل دم يجب اجرائها قبل البدء برجيم جديد

هل من علاقة بين الكيتو دايت ونوبات الصداع؟

الحقيقة عن النودلز: هل هي صحية أو تؤدي إلى السمنة؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة