قبل تطبيقها...إليكم أضرار الحميات قليلة النشويات!

قبل تطبيقها... اكتشفوا أضرار الحميات قليلة النشويات!

تحدّ الأنظمة الغذائية قليلة النشويات من الكربوهيدرات، مثل تلك الموجودة في الحبوب والخضروات النشوية والفاكهة، وتركز على الأطعمة الغنية بالبروتين والدهون. توجد أنواع عديدة من الأنظمة الغذائية قليلة النشويات، ولكل نظام غذائي قيود مختلفة في ما يرتبط بأنواع وكميات الكربوهيدرات التي يمكنكم تناولها.

 

اضرار الحميات قليلة النشويات

1

نقص في العناصر الغذائية الاساسية

بعض الأنظمة الغذائية مثل الحميات قليلة النشويات تقيّد تناول الكربوهيدرات لدرجة أنها يمكن أن تؤدي على المدى الطويل إلى نقص الفيتامينات أو المعادن وفقدان قوة العظام واضطرابات الجهاز الهضمي وقد تزيد من مخاطر الإصابة بأمراض مزمنة مختلفة. نظراً لأن الأنظمة الغذائية قليلة النشويات قد لا توفر العناصر الغذائية اللازمة، فإن هذه الأنظمة الغذائية لا يوصى بها كطريقة لفقدان الوزن للمراهقين بشكلٍ خاص. تحتاج أجسامهم المتنامية إلى العناصر الغذائية الموجودة في الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات.

2

 

الإغماء

يمكن للحميات قليلة النشويات، وفي حال تمّ اتباعها على المدى الطويل، أن تسبب الإغماء. فالنقص الكبير بالفيتامينات والعناصر الغذائية الأساسية يمكن أن يحرم الجسم من الأملاح والسوائل والسكريات، ما يؤدي إلى الخمول والتعب وبالتالي الإغماء.

3

إرهاق الكلى

في الواقع، إن التقليل من تناول النشويات، والتركيز على تناول البروتينات يمكن أن يؤدي إلى إرهاقٍ كبيرٍ في الكلى. إن هذا الأمر يمكن أن يمنع الكلى من القيام بوظيفتها بالتخلص من السموم من الجسم.

4

 

ارتفاع نسبة الكولسترول

 يمكن لبعض مصادر البروتين مثل قطع اللحم الدهنية ومنتجات الألبان الكاملة والأطعمة الأخرى عالية الدهون، أن ترفع نسبة الكوليسترول، مما يزيد من فرص الإصابة بأمراض القلب

5

هشاشة العظام وحصوات الكلى

 عندما تتبعون نظاماً غذائياً قليل النشويات وعالي البروتين، قد ترتفع نسبة الكالسيوم في البول أكثر من المعتاد. إن الخبراء يعتقدون أن هذا يمكن أن يسبب هشاشة العظام وحصوات الكلى أكثر احتمالا.

 

لقراءة المزيد عن الرجيم إضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا