هل تعرفون ما هي حالة "الاورثوريكسيا"؟

هل تعرفون ما هي حالة "الاورثوريكسيا"؟

من الكلمات الجديدة في الحقل الطبي والتي يجب ان تكونوا ملمّين بها هي حالة "الاورثوريكسيا" المرضية والتي تشير الى الهوس بالاطعمة الصحية. فصحيح انّ تناول الطعام الصحي هو امر جيد ويمكن ان يساعدكم في الحفاظ على صحتكم ورشاقة جسمكم، ولكن يمكن للامر ان يتحوّل في بعض الاحيان الى هوس مرضي، تماماً كما يحدث للاشخاص الذين يدمنون تناول الاطعمة الدسمة او نوعاً معيناً من الطعام.

 

حالة من القلق والتوتر

 

من المهم ان يكون الشخص مقتنعاً بتناوله للطعام الصحي، لأنّ ذلك يتطلب الكثير من التفاني والالتزام. ولكن متى يصبح هذا الالتزام مشكلة حقيقية؟ يكون ذلك حين تبدأون بالشعور بقلق شديد وتوتر خلال وقت الطعام حيث تفكرون بتأثير كل عنصر غذائي على جسمكم. وتقلقون من اي دسم يوجد في الطعام او من سلامته ايضاً، فتشعرون بالتوعك والتعب في حال تناولتم ربما صنفاً واحداً لا يعتبر صحياً كثيراً. لذا فإنّ هذه الحالة تعتبر من الاضطرابات الغذائية، بما انّ النظام الغذائي هو الذي يصبح متحكماً بالشخص وليس العكس، فيصبح الامر فيه الكثير من التطرف. وقد سميت هذه الحالة بـ"الاورثوريسكيا" اي الهوس بتناول الاغذية النظيفة والصحية. 

 

ويصعب على الشخص الذي يعاني من هذه الحالة ان يخرج منها دون مساعدة طبيب او اختصاصي تغذية، وعموماً يمكن ملاحظة الاعراض التالية وهي تتطلب استشارة طبيب سريعاً:

- تناول غذاء غير متكامل بسبب المخاوف من نظافة الطعام كالانقطاع عن تناول اللحم او مشتقات الحليب.

- الانشغال الدائم والمستمر بالتفكير في نظافة الطعام وصحته وكيفية تأثيره على الجسم.

- الشعور بالتوتر والقلق في حال زيارة مطعم يقدم مأكولات دسمة.

- انفاق المال كثيراً على الاطعمة العضوية والهوس بقراءة الكتب حول الاطعمة الصحية.

 

اليكم نصائح د. شارل بدورة لكلّ من يعاني من اضطرابات الاكل النفسية

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا