إرشادات مهمة لك أثناء العمل تحت الضغط!

إرشادات مهمة لك أثناء العمل تحت الضغط!

في بعض الأوقات مع وجود أزمة معيّنة أو تغييرات في مكان العمل قد يشهد الجميع على المزيد من الضغط والزحمة في الواجبات العملية التي تتطلب إنجازها بسرعة، وهذا ما يجعلك تحت الضغط الذي يرهقك مع الوقت ويُسبّب لك الإنزعاح الى حد النفور من بيئة عملك وعدم القدرة على تنفيذ ما يتوجب عليك فيها.
من هنا وحتى تمرّ المرحلة التي تسيطر على الأجواء، وللتمكن من العمل تحت هذا الضغط اليك هذه الإرشادات والحلول الإيجابية، والتي ستساعدك بشكلٍ كبير.

1- من المهم المحافظة على الهدوء عند تواجدك في العمل، بالإضافة للتفكير بالمنطق الذي يقول أنّها فترة إستثنائية وبالتأكيد ستمر حتى تعود الأحوال في المؤسسة الى ما كانت عليه. والهدوء يقودك لعدم الإنفعال نتيجة ضغط العمل ولضبط ردود فعلك في وجه الزملاء أو الشركاء.

2- نظم الوقت المخصص لإنجاز كل الأعمال المتوجبة عليك لتتمكن من السيطرة على الأمور وعدم تراكمها، كما يمكنك ترك هاتفك الخليوي ووضعه جانباً، كل هذه التفاصيل، اهمها إدارة فترات عملك تساهم في التخفيف من الضغط الذي تشعر به.

3- خذ فترة من الراحة أثناء تواجدك في عملك واعمد على تنفيذ تمرين التنفس، وشرب كوب من القهوة أو أي مشروب دافئ لتأخذ القليل من الطاقة والنشاط وبعدها العودة لمتابعة إنشغالاتك.

4- يمكنك طلب مساعدة الزملاء أو تشكيل فريق مخصص لإنجاز المهمات الضرورية تحت الضغوطات التي يعيشها الجميع، فهذه أيضاً من الطرق الفعّالة التي يمكن أن تقلل من التوتر والقلق.

5- حاول قدر الإمكان عدم إظهار ملامح التعب أو التذمر خصوصاً أمام رؤساء العمل، وابرز قدراتك ونجاحك لتتمكن من الدخول في المشاريع المهمة العمالية في المستقبل.

6- لا يمكن أن ينتهي ضغط العمل بين ليلة وضحاها، لذا ومع العودة الى المنزل حاول تخصيص الوقت كله لك وللإهتمام بنفسك، وتعتبر الراحة وساعات نوم كافية من أهم الأمور التي يجب عليك أخذها في أرجاء البيت والإبتعاد عن الأعمال قدر الإمكان لتتمكن في اليوم التالي من التوجه الى المؤسسة التي تعمل فيها.

المزيد من المواضيع المهمة عن العمل والمهنة عبر هذه الروابط:

كيف يمكنك التخلص من الملل أثناء العمل في المنزل؟

4 عادات خاطئة قد تؤثر سلبا على النجاح المهني

ما هي علامات الرضا الوظيفي؟ وكيف يمكن تعزيزه؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا