كيف تؤثر الدورة الشهرية على مشاعر المرأة ونفسيتها؟

كيف تؤثر الدورة الشهرية على مشاعر المرأة ونفسيتها؟

عندما تصبح مهمة بسيطة مثل رحلة إلى السوبر ماركت محنة عاطفية، تعرف المرأة عندها أن وقت الدورة الشهرية قد اقترب. موقع صحتي يبحث في تأثير الدورة الشهرية على مشاعر المرأة ونفسيتها.

أشياء صغيرة مثل اتخاذ قرارات بشأن اختيار البقالة للشراء أو ارتداء الملابس في الصباح، تصبح عملية مضخمة ومزعجة للمرأة. فيما قد تصبح أكثر حساسية وتبكي بسهولة أكبر.

وتشير تقديرات الكلية الأمريكية لأطباء التوليد وأمراض النساء إلى أن ما يقدر بنحو 85 في المائة من النساء يعانين من عرض واحد على الأقل من الدورة الشهرية.

في حين أن PMS والتغيرات الهرمونية المرتبطة بها غالبًا ما يتم التحدث عنها، بل هي موضوع نكات لا نهاية لها على المسلسلات التلفزيونية. لكن الحقيقة هي أن الهرمونات في جسم المرأة يمكن أن تؤثر على مزاجها وأفعالها طوال الشهر، وطبعا ستؤثر على العواطف وعمليات التفكير والرفاهية البدنية.

 

نفسية المرأة وقت الدورة الشهرية

- الشعور بالرضا في مرحلة الإباضة

تبدأ مرحلة الإباضة في اليوم الذي تبدأ فيه الدورة الشهرية وتستمر لمدة 10 إلى 14 يومًا. خلال هذا الوقت، يبدأ هرمون استراديول في الارتفاع. كما يتم إفراز الهرمون المنبه للجريب، أو FSH، مما يحفز إنتاج البصيلات في المبيض الذي يحتوي على البويضات.

 

- الشعور بالسخونة في مرحلة التبويض

خلال مرحلة التبويض لدى المرأة، تزداد مادة تسمى هرمون اللوتيين. يحث هذا الهرمون على إطلاق بويضة من المبيضين في قناة فالوب للتخصيب. استراديول موجود بكميات كبيرة في وقت الإباضة، ويمكن أن يتفاعل مع الهرمونات الأخرى لزيادة الرغبة الجنسية.

 

- المرحلة الأصفرية

بعد الإباضة، يبدأ الجريب الفارغ الذي كان يحتوي على البويضة بإفراز هرمون البروجسترون لتكثيف بطانة الرحم وإعداده لزرع جنين محتمل مرة أخرى.

 

لقراءة المزيد عن الصحة النفسية:

4 مراحل لعلاج الصدمة النفسية واسترداد الحياة الطبيعية

ما هي اعراض التعب النفسي على الجسم؟

نصائح عملية لتحسين نفسية الرجل بعد الانفصال

‪ما رأيك ؟
من انوثة