هل تسبب المشاكل النفسية ضيقاً في التنفس؟

هل تسبب المشاكل النفسية ضيقاً في التنفس؟

قد يكون ضيق التنفس من بين الأعراض التي يعاني منها البعض، ولكنهم غالباً ما يربطوها مع بعض المشاكل والاضطرابات الجسدية. في الواقع، تؤثر صحتكم العقلية والنفسية بشكلٍ كبير على صحتكم البدنية بطرقٍ مختلفةٍ ومتعددة، ولكن ما هي العلاقة التي تجمع بينها وبين ضيق التنفس؟

 

هل ضيق التنفس يمكن ان يكون سببه نفسي؟

يحدث ضيق في التنفس وأعراض جسدية أخرى في استجابة القتال أو الطيران لحمايتكم. من هنا، وعندما تواجهون مواقف صعبة يتفاعل الجسم معها فتظهر بعض الأعراض مثل ضيق التنفس وسرعة التنفس لأنه يحاول إيصال المزيد من الأوكسجين إلى عضلاتكم، مما يحضركم للركض. يزيد أيضاً في هذه الحالة معدل ضربات القلب وقد تشعرون بالحرارة مع ضخ المزيد من الدم لعضلاتكم، مما يعدّكم للقتال. كل هذه الأعراض هي استجابات طبيعية للجسم تهدف إلى إنقاذ حياتكم.

بالطبع، من المحتمل أنكم قد لا تعملون في الغالب أو تقاتلون من أجل حياتكم - من هجمات الدب البري أو غيرها من المواقف الخطيرة. ولكن لا يزال رد فعل جسمكم عند تعرّضكم للأحداث المثيرة للقلق كما لو كنتم خصيصاً في تلك المواقف.

 

كيف تتخلصون من ضيق التنفس النفسي؟

عندما تواجهون ضيقاً في التنفس من المشاكل النفسية، فقد يبدو من البديهي أن تنفسكم هو ما يجب عليكم التركيز عليه. ولكن من خلال التركيز على تنفسكم، يمكنكم التحكم فيه والكمية المناسبة من الأوكسجين في رئتيكم.

لذلك من المهم ممارسة التنفس الغشائي، وهذا نوع من تقنية التنفس التي تستخدم الحجاب الحاجز أي أكثر عضلات التنفس كفاءة. فعندما تعانون من ضيقٍ في التنفس، إنكم تتنفسون بشكلٍ عام من فمكم أو صدركم وهذا ما يساعدكم على إبطاء معدل التنفس، انخفاض الطلب على الأكسجين واستخدام جهد أقل والطاقة للتنفس.

 

إليكم كيفية ممارسة التنفس الغشائي

- الجلوس بشكل مريح على كرسي أو الاستلقاء على سطح متساوٍ، مثل السرير.

- ضعوا يدكم على الجزء العلوي من الصدر والأخرى أسفل القفص الصدري. هذا سيسمح لكم أن تشعروا بحجابكم أثناء التنفس.

- تنفسوا ببطء من خلال أنفكم حتى ينتقل الأكسجين إلى معدتكم.

- قوموا بشد عضلات بطنكم نحو الداخل وبينما تتنفسون من خلال أنفكم أو فمكم.

- طبقوا هذه التقنية لمدة 5 إلى 10 دقائق في اليوم.

 

لقراءة المزيد عن الصحة النفسية إضغطوا على الروابط التالية:

للتمتع بصحة نفسية إيجابية... إليكم 4 خطوات لا تهملوها أبداً!

هذا هو الفرق بين الصحة النفسية والمرض النفسي!

هذا ما يجب أن تعرفوه عن العلاج بالقراءة وفوائده على الصحة النفسية!

‪ما رأيك ؟