العلاقة الجنسية دواء لعضلة القلب... فكيف تحافظ على صحّته؟

العلاقة الجنسية دواء لعضلة القلب... فكيف تحافظ على صحّته؟

للعلاقة الجنسية المنتظمة فائدة كبيرة على صحة الإنسان الجسدية والنفسية، وذلك ينطبق على عضلة القلب. فلتعرفوا أكثر عن ذلك، تابعوا هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

فوائد الجماع القلب

- يعزّز من تدفق الاكسجين إلى الأنسجة والأعضاء بما فيها القلب.

-  ينشّط شرايين القلب التاجية ما يحدّ من مخاطر الاصابة بالجلطات القلبية.

- يرفع مستوى الكولسترول الجيّد على حساب الكولسترول الضارّ.

- يخفّض امكانية التعرّض للاصابة بارتفاع ضغط الدمّ الذي يؤثر سلباً على عضلة القلب.

- يساهم الجماع أيضاً في تحسين عضلة القلب حيث أنه يعتبر نوعاً من النشاط الجنسيّ. فما يجب أن تعرفوه في هذا المجال، أنّ مستوى الإجهاد الناتج من النشاط الجنسي قد يكون أعلى من الإجهاد الناتج عن المشي.

- يساعد في الوقت نفسه على التخلّص من التوتر وتحفيز انتاج الهرمونات المسؤولة عن المتعة والسعادة ما يخفّف من المشاكل الصحيّة عموماً ومشاكل القلب خصوصاً.

 

فوائد صحّية أخرى للعلاقة الحميمة

- تعزّز المناعة، حيث تكون مستويات الغلوبولين المناعي لدى الذين يمارسون الجنس مرة أو مرتين في الأسبوع أكبر بثلاثين بالمئة من الذين لم يمارسوا الجنس، حسب دراسة أجريت في جامعة ويلكس في الولايات المتحدة الاميركية.

- تحسّن المزاج، فقد أكد دراسة شملت 30 ألف رجل وإمرأة عام 2012 أن ممارسة الجنس مرة واحدة في الأسبوع ضمن علاقة ملتزمة كفيلة بجعل الناس سعداء.

- تساعد على النوم حيث أن هرمون البرولاكتين الذي ينتجه الجسم بعد المرور بالنشوة الجنسية يساعد على الإسترخاء.

 

اطرحوا اسئلتكم حول المشاكل الجنسية التي تعانون منها على أخصائيين في هذا المجال من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها عبر موقع www.sohatidoc.com

لمعرفة معلومات أكثر حول العلاقة الجنسية وتأثيراتها، إليك هذه المقالات من موقع صحتي.

العلاقة الحميمة بعد الولادة صعبة... إليك أبرز الخطوات لتسهيلها!

ما هي فوائد نوبة الضحك خلال العلاقة الحميمة؟

كيف تتجنبون المواقف المحرجة خلال العلاقة الحميمة؟


‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟