كيف يؤثر فيروس كورونا على الدورة الشهرية؟

كيف يؤثر فيروس كورونا على الدورة الشهرية؟

مع استمرار جائحة كورونا، ظهرت آثار جانبية للفيروس مرتبطة باضطرابات الدورة الشهرية. والمسبّب الأول لهذه الاضطرابات هو التعرض للتوتر والقلق نتيجة الإصابة بالفيروس، الأمر الذي يؤدي الى اضطرابات الدورة الشهرية، أو تخطي الدورة الشهرية وصولاً الى الدورات الأطول زمنياً أو التغيرات في أنماط النزيف.

فتعرّفوا أكثر على تفاصيل تأثير فيروس كورونا على الدورة الشهرية في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

كيف يؤثر فيروس كورونا على الدورة الشهرية؟

بحسب تارا شيرازيان، وهي مديرة صحة المرأة وأستاذ مساعد في أمراض النساء والتوليد في جامعة نيويورك: "إذا أصيبت المرأة بفيروس كورونا، فهذا يمثل ضغطاً على الجسم وضغطاً كبيراً ما يزيد من اطلاق هرمون الكورتيزول المسؤول عن التوتر والشعور بالاجهاد".

ويمكن أن تؤثر مستويات الكورتيزول المتزايدة على الدورة الشهرية للمرأة بطرق مختلفة سواء زيادة طولها او كثافة الحيض. بالإضافة إلى ذلك، مع فترات الإجهاد الطويلة، يمكن أن ينخفض إنتاج الغدة النخامية للأستروجين والبروجسترون ما له تبعات مباشرة على الدورة الشهرية.

وفي حال استمرّت فترة الاجهاد لوقت طويل، قد تعاني المرأة من انقطاع الطمث، وغياب الدورة الشهرية. أو يمكن أن تعاني المرأة من فترات متقطعة أو نزيف كل بضعة أسابيع.

بشكل مختصر ان اضطراب الدورة الشهرية عند الإصابة بفيروس كورونا ناتج عن الإجهاد الذي يزيد من مستويات الكورتيزول، مما قد يؤثر على الدورة الشهرية.

فالاضطرابات التي تحدث في أنماط حياة الناس وخاصة النمط الروتيني لدى النساء أثناء الوباء كان مسبب لتأثر الدورة الشهرية أو دورات الحيض لدى المرأة. والجدير بالذكر، أنه قد يحدث هذا الاضطراب عند الإصابة بأي نوع فيروس أو صدمة تسبب التوتر والاجهاد فالأمر ليس مرتبط فقط بفيروس كورونا التاجي.


اطرحوا اسئلتكم حول الأعراض التي تلاحظونها او الأمراض التي تعانون منها على أخصائيين عبر استشارة أونلاين من خلال الدخول الى www.sohatidoc.com وحجز الموعد المناسب لكم مع الطبيب الذي تختارونه.


لقراءة المزيد عن تأثيرات فيروس كورونا اضغطوا على الروابط التالية:

هل يمكن أن يسبب فيروس كورونا الجلطات الدموية؟

هل مرضى الضغط أكثر عرضة لفيروس كورونا؟

هل من علاقة بين التدخين وفيروس كورونا؟

‪ما رأيك ؟