كيف يجب أن تتعاملي مع نزيف الدورة بعد سن الأربعين

كيف يجب أن تتعاملي مع نزيف الدورة بعد سن الأربعين؟

روبير الجميّل

قبل أن تتوقف الدورة الشهرية تماما، ينتقل جسم المراة إلى سن اليأس في مرحلة تسمى فترة ما قبل انقطاع الطمث، والتي يمكن أن تستمر من 2 إلى 10 سنوات. خلال هذا الوقت، عندما تتقلب مستويات الهرمون وتنخفض في النهاية، تكون جميع أنواع التغييرات في الدورة متاحة.

 

نزيف الدورة بعد سن الأربعين

في الأربعينيات من العمر، وربما حتى في أواخر الثلاثينيات، يمكن أن تجعل مستويات الاستروجين والبروجسترون من الصعب جدا التنبؤ بفترات نزيف الدورة الشهرية. يمكن أن تأتي بشكل متكرر أو قد تحدث بشكل أقل. قد يكون التدفق ثقيلًا جدًا أو خفيف جدًا.

ولكن لتوضيح الأمر، لا يحدث انقطاع الطمث حتى تصل المراة إلى 12 شهرا متتاليا بدون المرور في فترة نزيف الدورة الشهرية. قد تصبح أعراض الدورة الأخرى، مثل التقلصات والتشنج، أكثر حدة، فيما قد لا تشعر المرأة بأي آلام على الاطلاق.

 

ما يمكن فعله

يمكن أن يساعد نمط الحياة الصحي في تسهيل الانتقال إلى سن اليأس. فالنساء القادرات على الحفاظ على روتين التمارين الرياضية بانتظام، وتناول الطعام الصحي، وإدارة الإجهاد بشكل جيد - لأن الإجهاد يمكن أن يجعل أعراض ما قبل انقطاع الطمث أسوأ - قد يجدون أن الانتقال من الدورة الشهرية إلى فترة انقطاع الطمث أسهل قليلا.

يمكن للعلاج الطبي أيضًا أن يخفف من الاعراض. يمكن أن تساعد حبوب منع الحمل أو استخدام جهاز داخل الرحم طويل الأجل في تخفيف النزيف الشديد والتقلصات الشديدة، وأحيانًا القضاء على الدورة الشهرية تمامًا. كما يمكن إجراء جراحة تسمى استئصال بطانة الرحم، والتي تدمر بطانة الرحم، وتقلل من النزيف أو توقفه كليا.

لا يجب أن يثير عدم انتظام الدورة الشهرية في الأربعينيات من العمر نفس المخاوف التي قد يثيرها في العشرينات أو الثلاثينيات من العمر. ولكن إذا كان النزيف الشديد أو التشنجات أو عدم انتظام الدورة الشهرية بعد سن الأربعين يضر بجودة الحياة، فيجب استشارة الطبيب فورا لتلقي العلاج المناسب.

 

المزيد حول سلامة المهبل في هذه الروايط:

كيف يمكن التخلص من الآلام أثناء العلاقة الحميمة؟

ما هي أبرز الأمراض التناسلية التي تصيب النساء؟

الاعتناء بالنظافة الشخصية خلال الحيص يخفف من تأثيراته المزعجة!

‪ما رأيك ؟
من انوثة