لماذا لا تبلغ المرأة الرعشة الجنسية أثناء العلاقة؟

لماذا يمكن ألا تبلغ المرأة الرعشة الجنسية أثناء العلاقة؟

تكثر الأوقات التي لا تصل فيها المرأة إلى الرعشة أو النشوة الجنسية، ممّا لا يحقّق لها القدر الكافي من الاستمتاع. كما أنّ هذا الأمر وفي حال تكراره، قد يؤثر سلباً على أدائها الجنسي والرغبة الجنسية. فلماذا لا تبلغ المرأة النشوة الجنسية؟ نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي أبرز الأسباب.

 

اضطرابات هرمونية

يشهد جسم المرأة العديد من الاضطرابات والتقلّبات الهرمونية، خصوصاً وأنّ كلّ ما تعيشه في تفاصيل حياتها اليومية ينعكس على التوازن الهرموني لديها. وبالتالي تتأثر الأمور الجنسيّة عند المرأة أكثر من الرجل وقد يؤدي ذلك إلى عدم بلوغ الرعشة في العديد من المرات التي تمارس فيها العلاقة الحميمة.

 

الحالة النفسية

الممارسة الجنسية عند المرأة ترتبط بحالتها النفسية بالدرجة الأولى، وهذا ما يميّزها عن الرجل. فالتفاصيل الجنسية تنطوي على العديد من الأمور المتداخلة في ما بينها، مثل الحالة النفسية والعاطفة والأحاسيس والإثارة والرغبة والهرمونات، وإذا غاب أحد العوامل المذكورة عن المعادلة، يصبح بلوغ النشوة صعباً.

 

مشاكل صحية

معاناة المرأة من بعض المشاكل الصحية اليومية قد تؤثر سلباً على المتعة أثناء العلاقة الحميمة، ممّا يعيق بلوغها الرعشة. ومن هذه المشاكل الصحية التي تؤثر على الوظائف الجنسية: آلام الظهر، التهابات المسالك البولية، مشاكل جنسية أو في الأعضاء التناسلية.

 

أمراض مزمنة

الإصابة بأحد الأمراض المزمنة الشائعة مثل السكري وأمراض القلب والشرايين واضطرابات ضغط الدم والتهاب المفاصل، تؤثر بشكلٍ مباشر على الحياة الجنسيّة وتعيق بلوغ النشوة.

 

أدوية معيّنة

للأدوية آثار جانبية لا بدّ من التنبه إليها، وقد تطال الحياة الجنسية مثل إعاقة بلوغ النشوة أثناء الممارسة، خصوصاً إذا كانت تؤخذ لفترة طويلة. ومن هذه الأدوية نذكر مضادات الاكتئاب، الأدوية المنوّمة، المسكّنات والمهدئات، وأدوية علاج الأمراض المزمنة.

 

الخلافات الزوجيّة

مواجهة العديد من المشاكل والخلافات الزوجية تنعكس سلباً على الحياة الجنسية لدى الشريكين. ولكنّ المرأة غالباً ما تحتاج إلى مناقشتها وحلّها وإلا ذلك قد يؤدي إلى تفاقمها وينعكس الأمور سلباً على استجابتها أثناء ممارسة العلاقة الحميمة من خلال عدم القدرة على بلوغ النشوة.

 

بالإضافة إلى كلّ ما سبق، هناك سببٌ يبقى حاضراً في كلّ ممارسة جنسية يؤثر سلباً على تفاعل المرأة مع العلاقة، وهو الشعور بالألم أثناء الممارسة الجنسية أو الخوف منه. 

 

إليكِ المزيد من صحتي عن الرعشة الجنسيّة:

‪ما رأيك ؟
من انوثة