ما هي مضاعفات احتباس البول عند الرجال؟

ما هي مضاعفات احتباس البول عند الرجال؟

يمكن تعريف احتباس البول بأنّه عدم القدرة على التبوّل أو مواجهة صعوبة في ذلك رغم امتلاء المثانة وضرورة إفراغها. وقد تختلف شدّة الإصابة بهذه الحالة بحيث قد تكون أعراضها حادّة وفي الحالات الأخرى قد تكون مزمنة ومستمرّة.

نكشف في هذا الموضوع من موقع صحتي أنواع احتباس البول عند الرجال إضافة إلى المضاعفات المحتملة.

 

أنواع احتباس البول

 

يتمّ تصنيف احتباس البول عند الرجال بحسب السّبب الكامن وراء الإصابة، وتُقسّم الأنواع وفقاً للآتي:

 

- احتباس البول الإنسدادي:

يحدث بسبب انسداد المجاري البوليّة وقد يحصل ذلك في عنق المثانة. ويُعتبر تضخّم البروستات الحميد من أكثر الأسباب شيوعاً وراء انسداد مجرى البول.

 

- احتباس البول الإلتهابي والمعدي:

إنّ الإصابة بالتهاب البروستات الذي تسبّبه عدوى تؤدّي إلى انتقال البكتيريا إلى داخل الجهاز البولي، تُعدّ من الأسباب الشائعة وراء حصول احتباس البول الإلتهابي والمعدي. كما أنّ التهاب الحالب وبعض الأمراض الناتجة عن الفيروسات يمكن أن تؤدّي إلى هذه الحالة من احتباس البول عند الرجال.

 

- احتباس البول الدوائي:

كما يدلّ إسمه فإنّه عبارة عن نوعٍ من الأعراض الجانبيّة الناتجة عن تناول بعض الأدوية التي قد تساهم في احتباس البول، مثل مضادات الإكتئاب وأدوية الحساسية أو الضغط والأدوية التي تؤثّر على الهرمونات.

 

- احتباس البول العصبي:

أيّ خللٍ قد يصيب أعصاب الدماغ وأعصاب الحبل الشوكي قد يؤدّي إلى الإصابة بالإحتباس البولي العصبي، نظراً لأنّ وظائف المثانة والمجاري البوليّة تعتمد على التفاعلات بين هذه الأعصاب.

 

مضاعفات محتملة

 

من المحتمل أن تظهر مضاعفات عدّة محتملة نتيجة الإصابة باحتباس البول، أبرزها:

 

- تضرّر الكلى:

من المضاعفات المتوقّعة التي قد تنتج عن الإصابة باحتباس البول، بسبب اندفاع البول باتجاه الكلى ممّا قد يلحق ضرراً بها.

 

- ضرر في المثانة:

يمكن أن تصاب المثانة بضررٍ دائم قد يؤثّر على وظائفها وعملها، نتيجة تمدّدها بسبب احتباس البول فيها.

 

- عدوى الجهاز البولي:

نتيجة اضطرابٍ في تدفّق البول من المثانة واحتباسه، قد تحدث إصابة بعدوى في الجهاز البولي.

 

- السلس البولي:

إنّ الإصابة بالإحتباس البولي قد تتطلّب إجراء جراحة عبر الإحليل، الأمر الذي قد يعرّض الرجل لخطر الإصابة بالسلس البولي.

 

ينبغي علاج الإحتباس البولي مهما كان نوعه كي لا يصبح مزمناً وقبل تفاقم الأعراض، وهذا ممكن من خلال مراجعة الطّبيب فور ملاحظة أيّ أعراض قد تشير إلى الإصابة بهذه الحالة. 

 

المزيد حول مشاكل البول في هذه الروابط:


‪ما رأيك ؟
من انوثة