هل يُصنّف الشبق من أنواع الأمراض الجنسية؟

هل يُصنّف الشبق من أنواع الأمراض الجنسية؟

هناك العديد من الأمراض التي يمكن أن تصيب الزوجين، ويمكن أن تؤثّر سلباً على صحتهما الجنسية. وبما أن الشبق أو النمفومانيا يمكن أن يصيب العديد من الأزواج، وله تأثيرات كبيرة على نواحٍ عديدة من صحتهم الجنسية، فهل يعتبر مرضاً جنسياً؟

 

هل الشبق مرض جنسي؟

مرض الشبق هو اضطراب عقلي يتميز بالسلوك الجنسي القهري، وهو نوع من الأمراض الجنسية. فالمريض الذي يعاني من الشبق،  يتصرف بدوافع قهرية ويلجأ إلى السلوكيات المحفوفة دون أن يستمتع بها أو يكون قادراً على التحكم فيها.

فمرض الشبق يمكن أن يزيد من الرغبة الجنسية بشكلٍ غير طبيعي وهي حالة يطلب فيها المريض ممارسة العلاقة الحميمة بشكل مستمرّحتى بعد إنتهاء الجماع. هذا النوع من الأمراض يمكن أن يصيب الرجال والنساء على حد سواء، ولكن عند النساء يعرف بإسم "النمفومانيا"، أما عند الرجال فيطلق عليه بإسم "الساتيريازيس".

في الواقع، إن المرأة التي تعاني من مرض الشبق قد تجد صعوبةً في الوصول إلى النشوة او الشبع الجنسي إلا بعد عدة علاقات متواصلة.

 

ما هي علاجات الشبق؟

تتشابه علاجات الشهوة مع علاج الاضطرابات القهرية الأخرى، وقد تشمل:

العلاج السلوكي المعرفي

من المهم استشارة الطبيب النفسي، والخضوع للعلاج الإدراكي السلوكي الذي يساعد على تحديد أسباب المشكلة ويساعدكم على التعامل مع المحفّزات. إن هذا العلاج ضروري لمن يعانون من مرض الشبق، ويساعد كثيراً على تعزيز الحياة الجنسية.

 

العلاج الأسري

كما ويمكن أن يفيد كثيراً العلاج الاسري، خصوصاً غذا اكتشف الطبيب أن للعائلة أيّ تاثيرٍ على تطوير الإصابة بمرض الشبق. ويساعد هذا النوع من العلاجات على تعليم أفراد الاسرة كيفية التعامل مع المريض.

 

الأدوية

يمكن أن يصف الطبيب أيضاً بعض الأدوية المفيدة لعلاج مرض الشبق، بما في ذلك الأدوية المضادة للقلق والأدوية المضادة للاكتئاب والأدوية المضادة للذهان.

 

اطرحوا اسئلتكم حول المشاكل الجنسية التي تعانون منها على أخصائيين في هذا المجال من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها عبر موقع www.sohatidoc.com


لقراءة مزيد من المقالات عن الصحة الجنسية اضغطوا على الروابط التالية:

كيف يؤثر ارتفاع الكولستيرول على الصحة الجنسية للرجل؟

السؤال الذي يقلق الرجال... هل دوالي الخصية يؤثر على الإنجاب؟

ضعف الانتصاب قد يكون خطيراً... وهذا هو الدليل!

 

 

‪ما رأيك ؟