نصائح عملية تساعدكِ على التعامل مع سرّة الطفل الرضيع

نصائح عملية تساعدكِ على التعامل مع سرّة الطفل الرضيع

يولد الأطفال بحبل سري يربطهم بالمشيمة. في الرحم، يقوم هذا الحبل بتوصيل الأكسجين والمواد المغذية للطفل من خلال بقعة على بطنه. فيما ينقل الحبل السري أيضاً الفضلات بعيداً عن الطفل. وبمجرد ولادة الطفل، يمكنه التنفس والأكل والتخلص من الفضلات بمفرده، وبالتالي يتم قطع الحبل السري.

يوجد في نهاية الحبل السري بضع بوصات تسمى الجذع، والذي سوف يجف ببطء ويسقط مثل القشرة. وبالتالي، تحت تلك القشرة يوجد ما سيصبح سرة الطفل الرضيع.

 

طريقة التعامل مع سرة الرضيع

- أفضل طريقة للعناية بجذع الحبل السري هي إبقائه نظيفاً وجافاً حتى يسقط من تلقاء نفسه. وللحفاظ على نظافته، يجب تجنب اتساخه بدل تنظيفه بشكل دائم.

- إذا تعرض الحبل للبلل، من الأفضل تجفيفه برفق باستخدام منشفة نظيفة للأطفال. يمكن أيضاً تجربة استخدام أعواد قطنية بطريقة هادئة من دون فرك الجذع. فلا يجب أن يتم اقتلاع الجذع قبل أن يصبح جاهزاً من تلقاء نفسه.

- يمكن طوي الجزء العلوي من الحفاض لإبعاده عن الجذع. تأتي بعض حفاضات الأطفال حديثي الولادة مع مغرفة صغيرة في التصميم لمنع الحفاض من الاحتكاك بالجذع.

- يجب استخدام ملابس قطنية نظيفة على المولود الجديد وسرة بطنه المداواة. لا بأس في سحب الملابس الخفيفة على الجذع، ولكن يجب تجنب الملابس الضيقة جداً أو الأقمشة التي لا تتنفس جيداً.

- من الأفضل الاستحمام بالإسفنج أثناء انتظار سقوط جذع الحبل السري من تلقاء نفسه، لأنه يمكن بسهولة تجنب غسل المنطقة المحيطة بالجدعة. تجدر الإشارة إلى أن بشرة الطفل عادةً ما تكون حساسة جداً ولا تحتاج إلى التنظيف كل يوم.

 

لتحميم الطفل مع بقاء السرّة، يجب:

أولاً: وضع منشفة حمام نظيفة وجافة على الأرض في مكان دافئ من المنزل.

ثانياً: وضع الطفل عارياً على المنشفة.

ثالثاً: تبليل قطعة قماش نظيفة ثم عصرها، قبل مسح بشرة الطفل بشكل طيف مع تجنب السرة.

رابعاً: يجب التركيز على طيات الرقبة والإبط، حيث يتجمع الحليب في كثير من الأحيان.

خامساً: من الأفضل ترك بشرة الطفل تجف في الهواء لأطول فترة ممكنة، ثم تجفيفها نهائياً بالتربيت عليها بلطف.

سادساً: ملابس الطفل يجب أن تكون قطنية ونظيفة، لا ضيقة جداً ولا فضفاضة جداً.

 

لقراءة المزيد عن مشاكل الأطفال بعد الولادة:

4 طرق للتخلص من البلغم عند الطفل الرضيع

متى يكون ارتفاع حرارة الطفل مرتبطاً بالتسنين؟

احذروا ضعف القناة السمعية عند الطفل

‪ما رأيك ؟
من انوثة