كيف تؤثر الالعاب الجماعية على اطفالكم؟

كيف تؤثر الالعاب الجماعية على اطفالكم؟

يمضي الأطفال الصغار فترات طويلة من يومهم في اللعب الذي يُعتبر من أهم الأمور التي يجب أن تدخل في تربية الطفل. وإذا كان بعض الأطفال يستمتعون باللعب بمفردهم بالألعاب والدمى الخاصة بهم أو مع أشقائهم وأفراد العائلة الآخرين، فإن الألعاب الجماعية هي من الأشياء الأهم التي يمكنها أن تعود بالكثير من الفوائد على حياة الطفل، فما هي أهمية الألعاب الجماعية بالنسبة إلى الصغار؟


أنواع الألعاب الجماعية

هي الألعاب التي تتم ممارستها على شكل فرق تتنافس مع بعضها البعض للفوز، ونعني بذلك الألعاب الرياضية مثل كرة القدم أو كرة السلة أو الكرة الطائرة أو غيرها، إضافة إلى الألعاب الأخرى التي تُلعب على شكل مجموعات وغالباً ما يمارسها الأطفال في الحفلات وأعياد الميلاد برفقة مدرّبين متخصصين بالتنشيط، مثل القفز بالأكياس أو الرقص على الموسيقى جماعياً والتوقّف عند انقطاع الصوت، والألعاب الأخرى المعروفة مثل لعبة "يقول الملك" أو لعبة التعقّب أو لعبة التخفي وغيرها. فما هي فوائد هذه الألعاب للطفل.


 

1

الفوائد البدنية: إن ممارسة الألعاب التي تتطلب بذل الجهود الجسدية هي تماماً كممارسة التمارين الرياضية، تساعد في تحسين اللياقة البدنية وتليين جسده وتنشيطه وتعزيز الدورة الدموية لديه ونمو العظام والكتلة العضلية، كما أنها تمنح الطفل الفرصة لتفريغ طاقاته والاستمتاع بالوقت خارجاً والشعور بالحرية والقدرة على التحرّك.

 

2

من الناحية النفسية والذهنية: تساعد الألعاب الجماعية الطفل في استكشاف العالم من حوله، فممارسة الألعاب الخارجية في الطبيعة مثلاً سوف تساعده في اكتشاف الأشجار والأنواع المختلفة من الأعشاب والأزهار والحشرات على سبيل المثال، كما أنها تساعد في توسيع معارفه عن الأشياء التي تحيط به. إضافة إلى ذلك فإن الألعاب التي ترتكز على جمع المعلومات وحفظها مثلاً تساعد في نموه العقلي وتحسين ذاكرته واللعب مع الأطفال الآخرين يحثّه على التفكير والتحليل ويقوي مخيلته وقدراته اللغوية ومهارات التواصل لديه.

3

من الناحية الاجتماعية: تساعد الألعاب الجماعية الطفل في بناء العلاقات الجديدة خارج إطار العائلة الضيق، كما أنها من الممكن أن تساهم في شرح مفهوم الربح والخسارة له وأن تحثّه على التمسّك باللعب والعمل ضمن فريق من اجل الوصول الى هدف موحّد، وفكرة الربح الجماعي من شأنها أن تخفف من عدوانية الطفل أو انعزاله أو أنانيته ورغبته بالحصول على كل شيء له وحده.

المزيد حول تربية الأطفال في ما يلي:

3 أخطاء عليكم تجنّبها عند تربية الأطفال!

4 نصائح مفيدة لتعلّمي طفلك الأخلاق الحميدة!

لتدليل أطفالكم مخاطر كبيرة... إحذروها!

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا