كيف تعلمين طفلك طرق حماية نفسه من التحرش الجنسي؟

كيف تعلمين طفلك طرق حماية نفسه من التحرش الجنسي؟

يمكن أن يحدث التحرش الجنسي بالطفل في أيّ وقتٍ وأيّ مكان. في الواقع، ليس هناك وسيلة مضمونة لحماية طفلك من التحرش الجنسي، بما انكِ غير قادرة على أن تتواجدي معه طيلة الوقت، ولكن هناك خطوات يمكنك اتخاذها لتقليل هذا الخطر. ستجدين في السطور القادمة بعض الاحتياطات التي يمكنك اتخاذها للمساعدة في حماية طفلك من التحرش الجنسي.

 

حماية الطفل من التحرش الجنسي


التحدث عن أجزاء الجسم في وقت مبكر

من المهم أن تعرّفي طفلك على أجزاء جسمه كلّها وأن تطلعيه على وظائفها، بما فيها الجنسية. إن استخدام المصطلحات الحقيقية لأعضاء الجسم يعزز من شعور طفلك بالراحة عند استخدام هذه الكلمات ومعرفة ما يعنيه يمكن أن يساعده على التحدث بوضوح إذا حدث شيء غير مناسب أو تعرّض للتحرّش.

 

علميه أن بعض أجزاء جسمه خاصة

كما ومن المهم ان تعلّميه أن هناك أعضاء حميمة يجب أن تبقى غير مكشوفة، ولا يجب أن يراها احداً غيره، حتى انه لا يجب أن يسمح لأحد بلمسها. فسّري له أن فقط أنتِ ووالده تستطيعان رؤيته عارياً، في حين كلّ شخص آخر حتى ولو كان من الأقارب لا يجب أن يراه بدون ملابس. اشرحي كيف يمكن لطبيبه رؤيته بدون ملابسه ذلك لأنكِ وأبيه موجودون هناك وهو يقوم بفحص جسمه لدوافع طبية فقط.

 

أخبري طفلك أنه لا ينبغي لأحد التقاط صور لأعضائه الخاصة

إن موضوع الصور قد يغيب عن ذهنك في بعض الأحيان، خصوصاً ان شبكة الإنترنت قد سمحت بإنتشار الصور بشكلٍ سريع خصوصاً أنه مليء بالمتحرشين جنسياً بالأطفال. من هنا، عليكِ أن تشرحي لطفلك أنه لا يجب ابداً ان يسمح لأحد بإلتقاط صورة له، وخصوصاً لأعضائه الجنسية الخاصة.

 

علمي طفلك كيف يخرج من المواقف المخيفة أو غير المريحة

بعض الأطفال يخجلون من قول كلمة "لا" لأي كان، خاصة لمن هم أكبر منهم سناً. أخبريه أنه وفي حال شعر بالإنزعاج من تصرفات شخصٍ معيّن، من الضروري أن يطلب مغادرة المكان.

 

لا أسرار بينكما

من المهم ان تشرحي لطفلك انه يجب ان يخبرك كل شيء وألا يخبئ سراً عنك، فهو لن ينال أيّ عقاب. إن هذا الأمر يساعدكِ على معرفة ما إذا تعرّض طفلك لأيّ تحرشٍ جنسي.

 

لقراءة المزيد عن تربية الأطفال إضغطوا على الرابط التالية: 

إذا كان طفلكِ دائم المشاغبة في المدرسة... لا تفوتي هذا الموضوع من صحتي!

تعرفي على ابرز طرق التربية الحديثة للاطفال

٥ قواعد لا غنى عنها في تربية الأطفال

 

 

‪ما رأيك ؟