ما هي الطرق التي تمكنكِ من تجنب الضغط النفسي؟

ما هي الطرق التي تمكّنكِ من تجنب الضغط النفسي؟

لا شك أن الضغط النفسي من أصعب الأمور التي يمكن أن يواجهها الشخص في حياته، وهي تكون نتيجة بعض المشاكل، المواقف التي تعرض لها أو حتى بسبب تراكمات أثرت بدورها بشكلٍ سلبي عليه لتبدأ تدريجياً آثار الضغط النفسي بالظهور.
وفي حال لاحظ المصاب بظهور الأعراض عليه، وسببها الضغط النفسي، بالطبع يمكنه التوجه وإستشارة المعالج النفسي، ولكن هناك بعض الخطوات التي يمكنه تطبيقها بنفسه لتجنب هذه الضغوطات، واليكم أبرزها.

- مهما كانت الأفكار سوداوية عليك التفكير بمنطق، فكل الذي حصل بالماضي يمكن التعلّم منه فقط أمّا التفكير بالأمور التي قد تحصل في المستقبل لا يمكنك التحكّم فيها حالياً، لذا كل ما عليك فعله عيش اللحظة الحالية.
أمّا إذا كنت معرض للضغط النفسي نتيجة فقدان أحد أفراد الأسرة أو مقربين منك، يجب العمل على تقبّل الحالة مع الوقت بالرغم من أنّ الأمر صعب.

- الكتابة من الوسائل الفعّالة للتخفيف من التعب أو الضغط النفسي، من هنا توجهي الى زاوية محبّبة لك في المنزل وانثري من خلال الكلمات كل ما يخالجك من أفكار، يمكنك تمزيق الأوراق بعدها أو حفظها في مكانٍ خاص بك، فالقرار يعود لك.

- عليك التعرف أكثر على نفسك لمواجهة الأمور التي تسبّب لك الضغط النفسي، بالإضافة لتحديد المحفزات التي تزيد منها. هذا ومن المهم معرفة القدرات الشخصية التي تملكها وتفعيلها في يومياتك، وبهذه الخطوة يمكن للشخص الوصول الى مرحلة تقدير الذات وإدراك كل الإيجابيات المحيطة به في حياته.

- التكلم مع المقربين أو الأصدقاء من الخطوات المفيدة التي يمكنك معها تجنب الضغط النفسي، أو حتى يمكن التوجه عند المعالج النفسي الذي سيُساعدك بالتأكيد على التخلص من الأفكار التي تدور برأسك. هذا مع الإستفادة من بعض الكتب أو المعلومات الموجودة على المواقع الإلكترونية والتي تعمل على التخفيف من هذه الضغوطات.

- لا تنسي أهمية وفوائد التمارين الرياضية الخفيفة التي يمكنك ممارستها والتي تعود أيضاً على صحتك النفسية، لذا اعمدي على تنفيذها، وهنا نركّز كثيراً على تمرين المشي في الطبيعة.

إليك المزيد من المواضيع التي لها تتمحور حول الصحة النفسية: 

ما هي أشدّ أنواع الأمراض النفسية؟

إكتئاب فصل الصيف... هل فعلاً هناك من يعاني منه؟

هل سمعتم يوماً بالنوموفوبيا؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة